الحوثيون يحذرون حزب الإصلاح من طارق صالح

٣ اشهر مضت ٩٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

علقت جماعة الحوثيين الإثنين، على الأحداث التي شهدتها مدينة "التربة" في منطقة الحجرية جنوبي محافظة تعز.

وقال حسين العزي نائب وزير الخارجية في حكومة الجماعة، "قبل أشهر نبهنا الإخوة في حزب الإصلاح بأن عليهم أن يحذروا من مخطط إماراتي يستهدفهم في تعز وذات يوم تظاهر طارق بتشجيعهم في بيحان وعلقنا "يمكنكم حرما في بيحان وبرما في تعز".. وفق قوله.

وأضاف في تغريدة على "تويتر"، "قلنا ذلك ليس حبا في الاصلاح ولاكرها للعُفّش (أسرة صالح والموالين لهم) وإنما لأننا نكره الغدر ونغضب لأي يمني يستهدفه أجنبي حتى ولوكان خصماً.. على حد تعبيره.

اقرأ أيضا الحوثيون يعلنون تطبيع الأوضاع في مأرب في جريمة هزت المجتمع ..اختطاف طالبة وتركها عارية والدماء تنزف بغزارة من جسدها

وكان صادق دويد المتحدث باسم قوات المقاومة الوطنية التي يقودها طارق صالح، أشاد أمس بالجهود التي بذلتها شخصيات محلية في تعز ونجحت بإزالة التوتر الأخير في منطقة التربة .

وقال دويد في تغريدة على" تويتر" الأحد،  “تحية لكل الجهود المخلصة، ولوجهاء تعز العقلاء الذين عملوا على ازالة التوتر في التربة، والشكر للتربة، وأبنائها التي هي ملاذ الأسر النازحة من بطش الحوثيين”.

وأمس الأحد، انسحبت قوات الشرطة العسكرية من مدينة التربة تنفيذا لتوجيهات رئاسية وأمر عملياتي من رئيس هيئة الأركان العامة بالإضافة إلى أوامر سابقة من محافظ تعز نبيل شمسان.

وعلق نائب وزير الخارجية في حكومة الحوثيين حسين العزي، أمس الأحد، على مغادرة "أطقم الشرطة العسكرية" من مدينة التربة جنوب محافظة تعز.

وقال العزي على حسابه في "تويتر" إن حزب الإصلاح ينسحب من التربة وتستعد قوات طارق صالح لملء الفراغ" مضيفاً "والسؤال هل ينجح مخطط اتباع الامارات في تنفيذ مخطط القضاء على الاصلاح في التربة وما جاورها؟".

وشهدت مدينة التربة في تعز توتراً خلال الأيام القليلة الماضية تخللته اشتباكات متفرقة بين قوات الشرطة العسكرية المحسوبة على الاصلاح وعناصر من اللواء 35 مدرع، أسفرت عن 8 قتلى وجرحى مدنيين.  

الخبر التالي : أول رد لرئيس برشلونة على إمكانية رحيل ميسي

شارك الخبر
  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن