برلمانية تطالب بسرية التحقيقات بقضايا التحرش لخصوصيتها على الفتاة

٣ اشهر مضت ٦٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

قالت النائبة هالة أبوالسعد، عضو مجلس النواب، إنه ما زلنا لدينا ثقافة المجتمعات الشرقية المنغلقة مهما تحررنا فلدينا الطبيعة الخاصة للفتاة والتى ترفض الاعتراف بأنه تم التحرش بها، مشيرة إلى أنه تم تغليظ عقوبة المتحرش خلال الفترة الماضية والتى تنص بالحبس من 3 إلى 7 سنوات بالسجن المشدد ولكن ما زلنا لدينا هذه الثقافة.

وأضافت «أبوالسعد»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «نبض مصر»، الذي يقدمه الإعلامي هشام البقلي، المذاع عبر فضائية «الحدث اليوم»، أن محضر التحرش عادة يكون عنيف بعض الشيء على المرأة بشكل خاص بغض النظر عن السن صغيرة أو كبيرة في السن، مشيرة إلى أن المحضر يكون محرج بعض الشىء للمرأة خلال الأسئلة التي يتم التوجيه لها من الضابط.

وتابعت: «وزير الداخلية أنشأ وحدة خاصة لمكافحة العنف ضد المرأة بالأقسام وهو قطاع موجود داخل وزارة الداخلية»، مطالبة بأن تكون محاضر التحرش ضد المرأة في أمان وسرية تامة وذلك كي تتحرر الفتاة أو السيدة التي تعرضت للتحرش للإفصاح الكامل بكل التفاصيل عن الحادثة.

وأوضحت أن المادة 306 من قانون العقوبات تنص على أنه لا يمكن تحريك الدعوة القضائية فيها إلا عن طريق دعوة شفاهية أو كتابية من المجنى عليها، فيجب على الفتاة المجنى عليها أن تذهب للقسم وتقدم شكوى وتقول كل شىء عن الحادث، قائلة: «يجب أن يكون كل التحقيقات والملابسات في مثل هذه القضايا سرية لأنه خادش للحياة لدى المرأة بشكل عام ومؤلم جدا لها».

وأشارت عضو مجلس النواب إلى أنه لا بد من وجود حفاظ على حقوق المرأة في قضايا التحرش مع سرية الجلسات وعدم الإعلان عن أي شىء لمحاضر النيابة وذلك لخصوصيتها على الفتاة والأسرة وعلى كل ما يحيطها، مشيدة بالفتاة التي تتقدم بالشكوى ضد المتحرشين أو أنه تم التحرش بها لأنها بهذا تستطيع كسر الخوف داخل كل امرأة في مصر أن تقول الحق والدفاع عن نفسها وتغير هذا الوطن للأفضل.

الوضع في مصر

اصابات

75,253

تعافي

20,726

وفيات

3,343

الوضع حول العالم

اصابات

11,642,113

تعافي

6,586,437

وفيات

538,291

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر