السلطة الفلسطينية تبدأ إجراءات إنهاء اتفاق أوسلو

١ اسبوع مضت ٣٣

طالب رئيس الوزراء الفلسطينى، محمد أشتية، جميع الوزارات ببدء اتخاذ خطوات عملية وإجراءات عاجلة لتنفيذ قرارات الرئيس الفلسطينى، محمود عباس «أبومازن»، بإنهاء العمل بالاتفاقات الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل والولايات المتحدة، وأهمها اتفاق أوسلو عام 1993، وما يترتب عليه من ترتيبات أمنية، مع مساعى إسرائيل لضم مستوطنات بالضفة وغور الأردن لسيادتها.

وأعلن المجلس الوطنى الفلسطينى، أمس، أن القرارات التي أعلنها الرئيس «أبومازن»، بالتحلل من الاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل بكل التزاماتها، «تؤسس لمرحلة جديدة من المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلى».

ومن جانبه، أكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، في اتصال هاتفى بـ«أبومازن»، الموقف الثابت للأمم المتحدة من القضية الفلسطينية، المستند للقانون الدولى وقرارات الشرعية الدولية، وأشار إلى أنه دعا إلى عقد اجتماع للجنة الرباعية الدولية، على مستوى المندوبين، لمناقشة سبل عقد اجتماع وزارى ناجح لها لبحث القضية الفلسطينية.

وفى الوقت نفسه، أعلنت فرنسا أنّها تُعدّ مع دول أوروبية أخرى، من بينها ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، «تحرّكاً مشتركاً» لمحاولة إحياء مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، محذّرة إسرائيل من أنّها قد تواجه «رداً» أوروبياً إذا ما نفّذت خطّتها بضمّ أجزاء من الضفة الغربية المحتلّة وغور الأردن.

وقال وزير الخارجية الفرنسية، جان- إيف لودريان، خلال جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية، مساء أمس الأول: إنّ إسرائيل قد تواجه إجراءات أوروبية انتقامية إذا مضت قدماً بخطّتها ضمّ أجزاء من الضفّة الغربية.

الوضع في مصر

اصابات

15,003

تعافي

4,217

وفيات

696

الوضع حول العالم

اصابات

5,037,764

تعافي

1,993,037

وفيات

326,413

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه