اليونان تندد بالتحذير الملاحي التركي في منطقة داخل جرفها

٢ اشهر مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

المتحدث باسم الحكومة

المتحدث باسم الحكومة ستيليوس بيتاس

جددت الحكومة اليونانية اليوم الاثنين تنديدها بالتحذير الملاحي الذي أصدرته تركيا فيما يتعلق بعمليات عن النفط والغاز جنوب وشرق جزيرة كاستيلوريزو اليونانية ووصفته بأنه "غير قانوني"، قائلة إنه يغطي منطقة تقع داخل الجرف القاري لليونان.

كما قال المتحدث باسم الحكومة ستيليوس بيتاس - في مؤتمر صحفي - إن سفينة المسح التركية "أوروج ريس" بقيت راسية بالقرب من مدينة أنطاليا التركية، في الوقت الذي كانت فيه السفن الحربية التركية تعود إلى قواعدها، مضيفا "نواصل مراقبة الوضع مع ضبط النفس والاستعداد والتصميم"، بحسب ما نقلته صحيفة "كاثمريني" اليونانية في نسختها باللغة الإنجليزية.

وردا على سؤال حول آفاق المفاوضات بين اليونان وتركيا، قالت بيتاس إن أثينا تؤيد الإبقاء على قنوات اتصال مفتوحة، مؤكدا أن ذلك لم يكن ممكنا إلا في سياق القانون الدولي وعلاقات حسن الجوار.

وتعليقا على قرار تركيا الأخير بتحويل آيا صوفيا بإسطنبول من متحف إلى مسجد، قال المتحدث باسم الحكومة إن هذه الخطوة بمثابة "استفزاز للعالم الغربي والمتحضر بأسره".

وكانت تركيا قد سحبت سفنها الحربية التي نشرتها مؤخرا في البحر المتوسط تمهيدا لعمليات تنقيب عن الغاز، بعد تصعيد أثينا ووضع قواتها المسلحة في حالة تأهب ردا على الدفع بسفينة تنقيب جديدة قرب سواحلها، بحسب ما أفادت به "كاثمريني" أمس الأحد.

ونقلت عن مسؤولون قولهم إن اليونان تقيم التحركات التركية الأخيرة لكنها ما زالت متيقظة لأن التحذير الملاحي الذي أصدرته تركيا في 21 يوليو الماضي بشأن البحث عن النفط والغاز جنوب وشرق جزيرة كاستيلوريزو - وهي منطقة تعدها اليونان جزءًا من الجرف القاري لها - ما يزال ساريا وتنتهي صلاحيته في 2 أغسطس.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه