«الهجرة» توعي بمخاطر الهجرة غير الشرعية في أسيوط.. وتقدم بدائل آمنة

٢ ايام مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

التحرير والنشر لموقع اخبار الاولى بعد التأكد من صحة الخبر ونشره على صفحتنا الرسمية

تحرير : القاهره - اخبار الاولى akhbar1.com

اختتم برنامج تثقيف مُيسرات المدارس المجتمعية ذات الفصل الواحد فعالياته في أسيوط، وذلك في إطار جهود السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، لاستمرار المبادرة الرئاسية لمكافحة الهجرة غير الشرعية "مراكب النجاة" في تحقيق أهدافها.

وأوضحت السفيرة نبيلة مكرم، أن البرنامج يأتي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وكذلك برنامج الغذاء العالمي، في إطار مذكرة التفاهم الموقعة في أبريل 2019.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن الوزارة لجأت إلى التعليم والتدريب عن بعد، تماشيا مع ما تفرضه إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مستهدفة توعية الميسرات بمخاطر الهجرة غير الشرعية وتسليط الضوء على البدائل الآمنة.

من جهته، أوضح اللواء أركان حرب هنري إميل، رئيس الإدارة المركزية لشؤون الهجرة غير الشرعية، أن البرنامج التدريبي، الذي عقد بالتعاون مع برنامج العذاء العالمي، استمر على مدار أسبوع مستهدفا تثقيف 20 مُيسرة من محافظة أسيوط؛ باعتبارها واحدة من أكثر المحافظات تصديرا للهجرة غير الشرعية.

وتابع هنري، أن اختيار المُيسرات جاء من المدارس المجتمعية ذات الفصل الواحد من 5 مراكز بمحافظة أسيوط، وهي "البداري، ساحل سليم، أسيوط، أبنوب، أبو تيج" ليتم توعيتهن، وبدورهن يقومن بتوعية الدارسين بمدارس الفصل الواحد بالمحافظة.

وفي السياق ذاته، أوضح وائل فراج، مدير عام تخطيط ومتابعة الهجرة غير الشرعية، أن الوزارة بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم وبرنامج الغذاء العالمي، عملت على توفير الأجهزة اللوحية المتصلة بالإنترنت وذلك لتسهيل التدريب بفعالية.

وأضاف فراج أنه تم تدريب المُيسرات على مهارات التواصل مع الفئات المستهدفة بالتوعية؛ لتعزيز القدرة الوطنية للمُيسرات على مواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية في نطاق محافظاتهم.

وأكد فراج أنه تم اختبار وتقييم المُيسرات في نهاية البرنامج، وسيتم مواصلة التدريب بعدد من المحافظات الأخرى الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية، ضمن خطة المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة" حتى تحقق أهدافها.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر