هدد بالتصعيد وطالب بصرف مستحقات الطلاب المبتعثين لثلاثة أرباع اتخاد الطلاب بماليزيا يصدر بيانا هاما

١ سنه مضت ٨٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

بيان صادر عن اتحاد الطلاب اليمنيين بماليزيا


أخبار1… 


الإخوة الطلاب الاخوات الطالبات رفقاء النضال 


يتابع اتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا بقلق بالغ الوضع الإنساني الحرج الذي أحدثه تأخر مستحقات المبتعثين والتي مضى على تاريخ استحقاقها ٩ أشهر، وما يشكله ذلك من تهديد للهدف الأساسي للابتعاث وهدر لفرص التفوق وقتل لروح الابداع والتميز، ويستغرب من عدم تجاوب الحكومة مع المناشدات المتكررة التي أطلقها المبتعثون  بصرف مستحقات الربع الأول والثاني والثالث ومعالجة المشاكل العالقة. 

يحمل الاتحاد وزارة التعليم العالي ووزارة المالية كامل المسؤولية الأخلاقية والقانونية عن المآلات الكارثية الناتجة عن تاخير المستحقات المالية والنيل من مستقبل وكرامة الطالب اليمني .

ويناشد الاتحاد فخامة رئيس الجمهورية المشير عبده ربه منصور بالتصدي لعملية الإفشال الممنهج للعملية التعليمية والانتصار لمستقبل المبتعثين الذين سيشكلون حجر الزاوية في بناء اليمن الاتحادي . 

كما نناشد فخامته الى توجيه الحكومة بصرف مستحقات الربع الأول والثاني والثالث بشكل عاجل وتشكيل لجنة للتحقيق مع كل المقصرين والعابثين، وتوجيه الحكومة الى معالجة المشاكل التالية :


• أولاً: صرف مستحقات الطلاب للربع الأول والثاني والثالث للعام 2020 والبدء في تجهيز مستحقات الربع الرابع. 

• ثانياً :سرعة إرسال وتسديد الرسوم الدراسية لعامي 2019/ 2020م التي تأخرت كثيرا عن موعد صرفها، والبدء بتجهيز الرسوم الدراسية للعام 2020/2021 لإرسالها قبل انقضاء الفصل الأول من العام الدراسي.

• ثالثاً: إعتماد طلاب الاستمرارية، وموفدي الجامعات والطلاب المعلقة قرارات ابتعاثهم بإضافتهم ضمن كشوفات المساعدات المالية.

• رابعاً: حل قضية مبتعثي وزارة الدفاع حلا عادلا.

• خامساً: اعتماد التمديد القانوني التلقائي للطلاب في العام الحالي، وخصوصا في ظل هذه الظروف حيث تسبب تأخر سداد الرسوم للعام الماضي في دخولهم سنة جديدة.

• سادساً: صرف قيمة بدل الكتب وبدل الطباعة المقررة وفقاً للقانون لموفدي الجامعات. 

• سابعاً: إعادة جميع الطلاب الذين تم إسقاط أسمائهم من كشوفات الربع الرابع والذين لم يستطيعوا إكمال دراستهم أو مناقشة أطروحاتهم بسبب جائحة كورونا، وتصحيح بيانات من ورد أمام أسماءهم آخر مصرف والتمديد لهم حسب قانون الابتعاث.

• ثامناً:  صرف تذاكر الخريجين وإيجاد حل فوري وعاجل لهم ولأسرهم.

ختاماً، نؤكد بأن هذه الوقفة الاحتجاجية هي الخطوة الأولى، ضمن استراتيجية تصعيد تنزع الحقوق وتضمن تلبية جميع مطالب الطلبة المبتعثين.

دمتم، ودامت حقوقكم محفوظة، وكرامتكم مَصُونة ،،


صادر عن الاتحاد العام للطلبة اليمنيين بماليزيا ( 4 سبتمبر 2020م)

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن