مناورات تركية جديدة بشرق المتوسط ومساع لخفض التوتر مع اليونان

١ شهر مضت ٢٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أعلنت وزارة الدفاع التركية مناورات في البحر المتوسط مع قوات السلام بقبرص الشمالية تبدأ اليوم الأحد وتنتهي في الـ10 من الشهر الحالي، وذلك على وقع توتر متزايد مع اليونان.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده مستعدة للحوار وفق ما قال إنها شروط عادلة لتقاسم الحقوق شرقي المتوسط، وأنها مستعدة لكل العواقب والنتائج.

من جانبه، بحث وزير الخارجية اليوناني مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ، التطورات شرق المتوسط وضرورة خفض التوتر في المنطقة.

كما أجرى وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس محادثات مع مساعد وزير الخارجية الأميركي فليب ريكر، قال عقبها إن جملة من المؤشرات تُظهر أن الطرف الأميركي يتبع نهجا مؤيدا لبلاده.

وقد نشرت وزارة الدفاع التركية اليوم الأحد مقطع فيديو خاصا لسفينة "الريس عروج" التي تواصل أعمال البحث والتنقيب شرق المتوسط.

ويظهر في المقطع جانب من المكالمات اللاسلكية بين طاقم السفينة وفرقاطة "تي سي جي غيديز" TCG  Gedizالتي تقوم بمرافقتها.

كما يحتوي الفيديو مشاهد جوية حديثة ملتقطة من مروحية للوضع الميداني لسفينة الريس عروج.

وتضمن الفيديو الذي نشرته الوزارة على موقعها الإلكتروني، مقتطفات من مكالمة لاسلكية أجراها القائد الثاني للفرقاطة مع طاقم سفينة الريس عروج.

وقال قائد الفرقاطة في المكالمة "إننا معكم في هذه المهمة التي تكتسب أهمية كبيرة لبلادنا وأمتنا، ونحن على ثقة بأنكم ستزفون البشرى التي ينتظرها شعبنا".

وأكد القائد على تصميم القوات البحرية على حماية حقوق ومصالح تركيا في بحارها.

بدوره رد أحد أفراد طاقم سفينة الريس عروج، قائلا "معرفتنا بوجود أسطولنا البطل هنا، تتيح لنا العمل بكل أمان".

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية