«عبدالله آل ثاني».. كلمة السر في هبوط ملقا الإسباني والإستيلاء على ملايينه

٤ ايام مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

محكمة إسبانية وجهت له اتهامات رسمية

فريق التحرير

28 محرّم 1442 /  16  سبتمبر  2020   11:30 م

اتهمت محكمة إسبانية الشيخ القطري عبدالله آل ثاني، مالك نادي ملقا الإسباني وعائلته بالاستيلاء على مبلغ 8.5 مليون يورو من خزائن النادي المتعثر؛ لاستخدامها في شراء السيارات الفاخرة والعقارات الخاصة.

وقالت صحيفة ماركا الإسبانية الشهيرة: إن الشرطة قامت بالتدقيق في حسابات النادي الذي هبط من دوري الدرجة الأولى في 2018، وجدت أن عبدالله آل ثاني وعائلته التي تنتمي إلى الأسرة القطرية الحاكمة، يدينون للنادي بمبلغ 7.3 مليون يورو جاءت على شكل قروض، وتمت إضافة 1.2 مليون يورو أخرى، وهو ما يعتبر أمرًا غير قانوني.

وفقد النادي 43 مليون يورو من حقوق البث التليفزيوني بعد هبوطه إلى الدرجة الأدنى، فيما استمرت العائلة بالحصول على القروض من خزينة النادي الأندلسي، إذ كشفت الجهات المختصة أن آل ثاني وعائلته استخدموا 5.5 مليون يورو، بالإضافة إلى 1.4 مليون يورو من المكافآت السنوية وجودهم في مجلس الإدارة بدفع تكاليف الرحلات الجوية والعطلات والفنادق والسائقين الخاصين، بالإضافة إلى شراء السيارات وتكاليف الإقامة وأتعاب المحامين، دون أن يتم ردها، وفقًا لتقرير العربية نت.

وتدعم تلك الاتهامات قرار القاضي الذي صدر في شهر مارس من العام الجاري، عندما أمر بكف يد آل ثاني عن رئاسة النادي، وتعيين الحارس القضائي خوسيه ماريا مونيوز لإدارة شئون النادي الذي انتقل إلى ملكية القطريين في 2010.
الكلمات المفتاحية: عبدالله آل ثاني، ملقا

اقرأ أيضًا:

ملقا الإسباني يسرح مجموعة من اللاعبين لتحسين وضعه المالي
بعد «رشوة» الخليفي.. القضاء الإسباني يحاصر عبدالله آل ثاني

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية