الشيخوخة أفقدته صوته.. 8 معلومات عن «جميل راتب» في ذكرى وفاته

١ شهر مضت ٢٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

تحل اليوم ذكرى وفاة الفنان جميل راتب، الذي كان ولا زال يمتعنا بفنه الراقي حتى يومنا هذا، وتعرض «بوابة أخبار اليوم» 8 معلومات عن حياته في السطور الآتية:

1 - ولد جميل راتب في 18 أغسطس 1926، لأب مصري مسلم وأم مصرية صعيدية ابنة أخ الناشطة المصرية هدى شعراوي وليس كما يشاع أنه من أم فرنسية.

2 - دخل مدرسة الحقوق الفرنسية وبعد السنة الأولى سافر إلى باريس لإكمال دراسته، وفي عام 1974 عاد إلى القاهرة لأسباب عائلية.

3 - في بداية الأربعينات حصل على جائزة الممثل الأول وأفضل ممثل على مستوى المدارس المصرية والأجنبية في مصر، على عكس ما هو معروف أن البداية الفنية لجميل راتب كانت في فرنسا من خلال خشبة المسرح.

4 - أكد تاريخ السينما المصرية أن البداية الفنية الحقيقية كانت في مصر عندما شارك عام 1946 في بطولة الفيلم المصري "أنا الشرق" الذي قامت ببطولته الممثلة الفرنسية كلود جودار مع نخبة من نجوم السينما المصرية في ذلك الوقت منهم: جورج أبيض، حسين رياض، توفيق الدقن، سعد أردش، بعد هذا الفيلم سافر إلى فرنسا ليبدأ من هناك رحلته الحقيقية مع الفن، ملامحه الحادة أهلته لأداء أدوار الشر.

5 - قدم نحو 67 فيلماً، وشارك في بعض الأعمال الأجنبية بالإنجليزية والفرنسية ومن أبرزها فيلم لورانس العرب وغيرها كما شارك أيضاً في العديد من المسلسلات التلفزيونية.

6 - خاض تجربة الإخراج المسرحي وقدم مسرحيات مثل "الأستاذ" من تأليف سعد الدين وهبة، ومسرحية "زيارة السيدة العجوز" والتي اشترك في إنتاجها مع محمد صبحي ومسرحية "شهرزاد" من تأليف توفيق الحكيم.

7 - تزوج من فتاة فرنسية كانت تعمل بالتمثيل الذي اعتزلته بعد ذلك وتفرغت للعمل كمديرة إنتاج ثم منتجة منفذة ثم مديرة مسرح الشانزليزيه.

8 - تم تكريمه عدة مرات وتوفي في سبتمبر 2018 بعدما فقد صوته بسبب مرض الشيخوخة.

  1. الاخبار
  2. اخبار ترفيه فن والمشاهير