الحوثي ينكِّل بالدريهمي والمبعوث يضغط على "المشتركة".. متحدث العمالقة: ماذا يريد جريفيث؟

٣ اشهر مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

@ عدن، نيوزيمن: السياسية

2020-10-14 17:18:26

استغرب مأمون المهجمي، المتحدث الرسمي باسم ألوية العمالقة، في الساحل الغربي، اليوم الأربعاء، من دوافع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث وراء رفض تحرير مدينة الحديدة.

وتساءل المهجمي، في تدوينة مقتضبة على حسابه في موقع "فيسبوك"، قائلا: "ماذا يريد المبعوث الأممي من رفضه تحرير مدينة الحديدة؟".

وحمل تصريح متحدث ألوية العمالقة، إشارات إلى ضغوط كبيرة يمارسها الموفد الدولي لمنع أية عملية عسكرية من جانب القوات المشتركة في الساحل الغربي، رغم التصعيد الواسع من جانب مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن.

ولم تتقيد مليشيا الحوثي باتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة، منذ دخوله حيز التنفيذ قبل نحو عامين، كما لم تتوقف يوماً عن استهداف الأحياء الواقعة في مربعات سيطرة قوات المقاومة المشتركة.

>> أشعل الحوثي الساحل طمعاً في تقطيع "المشتركة".. فتح الطريق بين نقطتي وجوده في "الدريهمي" وعاد هارباً إلى "السويد"

والأسبوع الماضي، صعد الحوثيون من وتيرة العمليات العدائية بهجوم واسع على مدينة الدريهمي بمشاركة الدبابات وراجمات صواريخ كاتيوشا والمدافع الثقيلة، وتمكنوا من اقتحام المنطقة التي كان أفرادهم محاصرين فيها منذ عام، وينكلون بالمدنيين.

وعكس التصعيد الأخير بوضوح مدى استفادة المليشيا الحوثية، من الهدنة الأممية الشكلية، وكذا من اتفاق السويد، الذي تتمسك به حكومة الرئيس المؤقت عبدربه منصور هادي، حتى وقد نسفه الحوثي كلياً.

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن