مدينة فوه وتراثها الأثري في ندوة بمكتبة الإسكندرية

٩ اشهر مضت ٢٦
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

يُجدد متحف الآثار التابع لقطاع التواصل الثقافي بمكتبة الإسكندرية، بالتعاون مع مركز دراسات الحضارة الإسلامية التابع لقطاع البحث الأكاديمي، لقاءه مع الدارسين والعاملين بمجال الآثار والمهتمين بتراثنا الأثري في ملتقاه الثقافي الخامس، وذلك يوم الإثنين 19 أكتوبر 2020 تحت عنوان: «مدينة فوه وتراثها الأثري والحضاري»، والذي يتناول عدة محاور عن مدينة فوه الزاخرة بالتراث الأثري والحضاري.

تطورت مدينة فوه عبر فترات تاريخية طويلة بفضل موقعها الجغرافي، ومكانتها التجارية كونها تقع على طرق النقل والتجارة، ونالت شهرة تاريخية منذ بواكير التاريخ حتى العصور الحديثة؛ حتى أصبحت مُتحَفًا مفتوحًا للتراث الحضاري عبر العصور.

وبرع أهل المدينة في صناعات متعددة؛ كفنون النسيج والسجاد، والتحف الخشبية، وأضحت مقصدًا للتجار ورجال الدين؛ فأُنشئت بها المساجد والتكايا والوكالات والربوع.

وتناقش الندوة عدة محاور منها التراث الأثري للمدينة وتاريخها عبر العصور، الحياة الاقتصادية والاجتماعية، الصناعات والحرف التقليدية، وصيانة وترميم الآثار، التنمية السياحية والوعي الأثري، كما يقام على هامش الندوة معرضًا للصور والصناعات والحرف.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر