مصر.. مطالبات بأقصى العقوبات على الجناة في قضية مقتل فتاة المعادي

٩ اشهر مضت ٤١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

طالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بتوقيع أقصى العقوبات على الجناة بقضية مقتل فتاة تدعى مريم بمنطقة المعادي في القاهرة، بعد التحرش بها وسحلها ودهسها بسيارة أجرة.

وقالت وسائل إعلام محلية إن مباحث القاهرة تمكنت من كشف هوية المتهمين بقتل الفتاة، والقبض على سائق السيارة المستخدمة.

وأفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية بأن النيابة العامة باشرت التحقيق في الواقعة، وأنها حصلت على 5 مقاطع مصورة، مشيرة إلى سؤال شاهد عيان عن ملابسات الحادثة، واستدعاء فتاة أخرى كانت تتتحدث مع الضحية حين وقع الاعتداء.

كلها أفعال مكرره ومحدش بيتحاسب واللي ليه ضهر بيعمل اللي هو عايزه لو المعامله بالمثل كل واحد هيلزم عقله ويعرف الغلط ويبعد عنه #فتاة_المعادي

— ADEL #عربي_ضد_التطبيع (@BakrEssa1907) October 14, 2020

وقالت الوكالة إن النيابة العامة تلقت مساء أمس الأربعاء بلاغا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي بوفاة المجني عليها في الحي، وإن شاهدا أبلغ الشرطة برؤيته حافلة ركاب صغيرة بيضاء اللون يستقلها شخصان، حيث انتزع مرافِق سائقها حقيبة مريم مما أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثم وفاتها.

واستنادا إلى أقوال الشاهد الذي تم سؤاله عن الواقعة، فإن الضحية مكثت بعد إصابتها قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف ثم فارقت الحياة.

ربنا يرحم فتاة المعادي ويجعل مثواها الجنة.. حادثة بتبين أن احنا عايشين في غابة مش دولة، و٣ مجرمين يستاهلوا الموت في لحظتها بدون رحمة أو شفقة.. ربنا يسترها على الجميع.

— ⁩ TAREK (@Altarrek) October 14, 2020

ونشرت مواقع التواصل صورة تظهر شخصين اعتقلا لتورطهما في الاعتداء على مريم (24 عاما)، وهي موظفة في بنك، أثناء عودتها إلى منزلها.

وأعادت الحادثة وقائع التحرش لواجهة التفاعلات في مصر، حيث عبر المغردون عن معاناة النساء والفتيات في البلاد من انتشار الظاهرة.

الجدير بالذكر أن مصر تشهد موجة رفض ضد ممارسات العنف والتحرش بحق المرأة، ومطالبات بتشريع جديد لحماية المعنفات.

المصدر

:

خدمة سند + مواقع التواصل الاجتماعي + وكالة الشرق الأوسط

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية