أبرز جهود «الهجرة» لدعم أواصر التعاون بين شعوب مصر واليونان وقبرص

٩ اشهر مضت ٣٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 15/أكتوبر/2020 - 11:57 ص

نبيلة مكرم

نبيلة مكرم

بذلت وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، بقيادة السفيرة نبيلة مكرم، جهودا كبيرة ضمن مبادرة "إحياء الجذور- نوستوس"، والتي تستهدف تعزيز التعاون بين شعوب الدول الثلاثة (مصر واليونان وقبرص).

ويرصد "الدستور" أبرز الجهود التي بذلتها الوزارة لتعزيز التعاون المشترك بين الدول الثلاثة خلال العام الماضي:

في سبتمبر 2019، منحت جمعية الصداقة المصرية اليونانية، وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم، "وسام الإسكندر الأكبر" أعلى الأوسمة اليونانية للأنشطة المجتمعية؛ تقديرا لدورها في تعزيز التعاون بين شعوب الدولتين (مصر واليونان).

- تم إطلاق النسخة الثانية من مبادرة "إحياء الجذور" في أكتوبر 2019، والتي شملت لقاءات بين الأطباء بالخارج من مصر ‏واليونان وقبرص، في العاصمة البريطانية لندن، لبحث آليات التعاون وتبادل الخبرات في المجال الطبي ‏بين خبراء وأساتذة الدول الثلاث بالخارج.‏

- في نوفمبر 2019، شاركت وزيرة الهجرة في المنتدى الثاني للصداقة المصرية اليونانية الذي احتضنته مدينة الإسكندرية، كما قامت اللجنة التنظيمية للمنتدى بتكريم سيادتها تقديرا لدورها في ربط الشعوب وللنجاح الباهر الذي حققته الوزارة من جراء إطلاق مبادرة "إحياء الجذور".

- في ديسمبر 2019، احتفت مصر بمشاركة وفد ‏الشباب اليوناني والقبرصي في فعاليات النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم، والذي ناقش ‏إطلاق النسخة الرابعة من مبادرة "إحياء الجذور"؛ لغرس بذور التعاون بين أبناء الجيلين الثاني والثالث ‏من شباب البلدان الثلاثة، وترتب عليها تدشين مجموعة عمل من شباب مصري ويوناني وقبرصي لدعم الروابط المشتركة بين مصر واليونان وقبرص.

- في فبراير 2020، استقبلت وزيرة الهجرة رئيس الجمعية اليونانية المصرية بالقاهرة لبحث تنظيم المؤتمر العالمي الأول لخريجي مدرسة العبيدية اليونانية ووافقت على رعاية الفعاليات المؤتمر معربة عن سعادتها بعودة خريجي المدرسة العبيدية لمصر.

- في مارس 2020، زارت وزيرة الهجرة كنيسة القديس قسطنطين والقديسة هيلانة بمنطة رمسيس وسط القاهرة، بمشاركة 50 من السيدات التي شاركت بالدورة الخامسة والثلاثين لمنتدى المرأة الاقتصادي مصر 2020، وهي الكنيسة الأثرية التي تأسست عام 1914 وتعد رمزا للمجتمع اليوناني بمصر، كما قدمت الوزيرة الشكر للسيدة "إيكاتيريني سوفيانو بيليفاندي"، سيدة الأعمال اليونانية التي ساهمت في تكاليف ترميم الكنيسة، والتي كانت قد ولدت وعاشت في مصر وطنها الثاني، وقدمت لها الكثير مثلما قدمت لوطنها الأول اليونان.

- في أبريل 2020، تلقت السفيرة نبيلة مكرم رغبة الجاليتين اليونانية والأرمينية في مصر للمشاركة في جهود الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وقاموا بالفعل بالتبرع لحساب صندوق "تحيا مصر" لمواجهة الأزمات والكوارث.

- في يوليو 2020، عقدت وزيرة الهجرة جلسة حوارية عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" مع أطباء من مصر واليونان وقبرص وأطباء آخرين من المصريين المهاجرين، لتبادل الخبرات حول التحديات التي فرضتها أزمة انتشار فيروس كورونا على مستوى العالم، وكانت الجلسة بمشاركة كوستاس فلاسيس نائب وزير الخارجية اليوناني، فوتيس فوتيو المفوض الرئاسي لشئون المغتربين القبارصة، وذلك في إطار تعزيز التعاون بين الدول الثلاث ضمن مبادرة "إحياء الجذور- نوستوس".

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر