وزير الكهرباء يعلن التفاوض مع مستثمرين أجانب لإقامة مشروعات طاقة متجددة

٩ اشهر مضت ٧٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أعلن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، محمد شاكر، أنه يتم  التفاوض مع مستثمرين أجانب لاقامة   مشروعات طاقة متجددة بقدرة 2000 ميجاوات لتوليد الكهرباء من الرياح والطاقة الشمسية.

وأضاف شاكر أن التفاوض مع المستثمرين الأجانب سينتهي قبل نهاية العام الجاري.

وتسعى مصر لجذب استثمارات أجنبية خارج قطاع النفط والغاز مع إشادة صندوق النقد الدولي ببرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تنفذه منذ عام 2016.

وأوضح شاكر إن القدرات المتوقعة للمشروعات الجديدة التي يجري التفاوض بشأنها سترفع إجمالي الكهرباء المولدة من مشروعات الطاقة المتجددة إلى 6000 ميجاوات.

كان الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء و الطاقة المتجددة افتتح صباح اليوم ، مركز سيمنس لخدمات الطاقة والأكاديمية المصرية الألمانية للتدريب التقنى بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالعين السخنة ، بحضور سيريل نون السفير الألمانى فى القاهرة، وجو كايسر الرئيس  التنفيذى لشركة سيمنس العالمية، ورئيس المجلس الإشرافى لسيمنس للطاقة وكريم أمين الرئيس التنفيذى لقطاع التوليد بشركة سيمنس للطاقة. و عدد من قيادات وزارة الكهرباء.

يذكر أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة نجحت بالتعاون مع شركة سيمنس الألمانية فى إنشاء أكبر وأحدث محطات لتوليد الكهرباء بالعالم بقدرة 14 ألف و400 ميجا وات، وتقع المحطات الثلاث في بني سويف والبرلس والعاصمة الجديدة، وتعتمد على 24 توربينة من توربينات سيمنس الغازية طراز H-Class والتى تم اختيارها لمستويات الإنتاجية والكفاءة العالية التي تتسم بها، علاوة على توفير 12 من التوربينات البخارية ونحو 36 من المولّدات و244 مُبادل حراري إلى جانب ثلاثة من محطات المحولات بنظام العزل بالغاز GIS بقدرة 500 كيلو فولت.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر