اليونان: نتعرض لاستفزاز مزدوج من تركيا

٣ اشهر مضت ١٦
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

قال ستيليوس بيتساس، المتحدث باسم الحكومة اليونانية، إن تركيا تراجعت عن التزاماتها للمرة الثانية خلال مدة زمنية قصيرة، مضيفًا: "نحن أمام استفزاز مزدوج من جانب أنقرة".

وأضاف المتحدث باسم الحكومة اليونانية: "هذا يثبت أن تركيا غير جديرة بالثقة، وتستهين أيضًا بنتائج قمة الاتحاد الأوروبي التي عقدت مطلع هذا الشهر"، حسبما أوضحت الوكالة اليونانية، وفقا لقناة العربية الإخبارية.

وأوضح "بيتساس" أن: "رئيس الوزراء اليوناني، ورئيس قبرص، سيطلعان قادة الاتحاد الأوروبي على التحديات الأخيرة التي تفرضها تركيا"، مشددًا على أن التحركات الاستفزازية من قبل أنقرة تتعارض بشكل مباشر مع نتائج القمة الأوروبية الأخيرة، وأن اليونان لا تزال ملتزمة بالموقف الذي أعلنه رئيس الوزراء، وهو ضرورة وقف التحركات التركية لبدء المحادثات.

وكان زعماء الاتحاد الأوروبي، قد حددوا في اجتماعهم مطلع الشهر، خيارين للتعامل مع الأزمة في شرق المتوسط، عارضين على تركيا سحب سفنها من مياه قبرص واليونان، والتوقف عن الأعمال أحادية الجانب، والدخول في مباحثات استكشافية لحل الخلافات مع اليونان في مقابل مبادرة إيجابية بتعميق التعاون بين الاتحاد وتركيا، أما إذا واصلت تركيا النشاطات غير القانونية، حسب عبارات البيان الرسمي بداية الشهر، فإن الاتحاد سيستخدم "الأدوات المتوافرة" لحماية مصالح الاتحاد، في إشارة إلى العقوبات ضد تركيا.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد اتهم، أمس الأربعاء، اليونان وقبرص بعدم الوفاء بالوعود التي قُطعت خلال المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي، وقال إن بلاده ستواصل الرد الذي تستحقه البلدان.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه