روسيا تسلم جمهورية إفريقيا الوسطى دفعة ثالثة من الأسلحة

٣ اشهر مضت ١٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

سلمت روسيا جمهورية إفريقيا الوسطى الدفعة الثالثة من الأسلحة المؤلفة من مركبات مدرعة، في إطار مفاوضات خلال زيارة وزيرة دفاع البلاد ماري نويل كويارا إلى روسيا أغسطس الماضي.

وأفادت سفارة جمهورية إفريقيا الوسطى لدى موسكو اليوم الخميس بأن الجمهورية نظمت موكبا للترحيب بالمدرعات أمس في العاصمة بانجي.

وقال جان جاك مبوكوتو القائم بالأعمال في سفارة جمهورية إفريقيا الوسطى إن الجمهورية تفاوضت مع روسيا على شروط تبرعها بالأسلحة خلال زيارة نويل كويارا إلى معرض موسكو العسكري "أرميا 2020".

وعلاوة على ذلك، زار رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى فوستين أرشانج تواديرا- بشكل غير رسمية- موسكو الأسبوع الماضي، عقد خلالها اجتماعا مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.

وأضاف مبوكوتو: "نعم، أؤكد ذلك، تقرر إمدادنا بالأسلحة خلال زيارة وزيرة الدفاع إلى موسكو، وجاء الرئيس لتأكيد الأمر. استلمنا 20 مركبة مصفحة".

ووقع بوتين في أبريل الماضي مرسومًا ترسل روسيا بموجبه نحو 30 عسكريا إلى جمهورية أفريقيا الوسطى، ضمن بعثة أممية، للمساعدة على تحقيق الاستقرار في هذه البلاد.

وبموجب القرار، يشمل الفريق الروسي مراقبين عسكريين وضباطا في الجيش ومختصين في مجال الاتصالات العسكرية.

وتدهور الوضع الداخلي في جمهورية أفريقيا الوسطى، في أوائل ديسمبر 2013، عندما وقعت مصادمات في "بانجي" بين مسلحي حركة "سيليكا" والجماعات المعارضة، ووفقا للأمم المتحدة، منذ نشوب الصراع في الجمهورية، اضطر ما يصل إلى مليون شخص لمغادرة منازلهم، كما أدى الصراع إلى مقتل أكثر من 6 آلاف شخص.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه