رئيس حزب جزائري: هناك اهتمام شعبي بعرفة التعديلات الدستورية

٣ اشهر مضت ٢٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أكد رئيس حزب حركة الإصلاح الوطني الجزائري، فيلالي غويني، أنه وجد اهتمامًا شعبيًا وحرصًا على معرفة محتوى التعديلات الدستورية التي سيتم الاستفتاء عليها في الأول من نوفمبر المقبل وما سيحدثه من تغيرات حقيقية على الواقع المعاش.

وقال غويني، في مؤتمر صحفي عقده الخميس بمقر حزبه بالجزائر العاصمة، إن حزبه بدأ حملة نشطة للدعاية الانتخابية للاستفتاء على التعديلات الدستورية ستنطلق غدًا الجمعة، مرحلتها الثانية في ولايات الغرب الجزائري وستركّز على التفاعل مع المواطنين للإجابة على الأسئلة المطروحة خاصة ما يروج له من إشاعات مغلوطة حول مسألة الهوية والتنمية المحلية ومكانة الإسلام في الدستور، مضيفًا أن هناك مَن يريد تضليل الرأي العام.

وأكد أن حزبه بعيد عن المزايدات السياسية المطروحة في الساحة السياسية، وخياره هو الاحتكام إلى الشرعية الدستورية والارادة الشعبية، مشيرًا إلى أن البلاد قطعت شوطًا مهمًا منذ الانتخابات الرئاسية 12 ديسمبر الماضي واتخذت خطوات كبيرة في الإصلاح السياسي والقانوني والاجتماعي وإسناد المسؤوليات إلى طاقات شبابية ذات كفاءة وتعيينها على رأس مؤسسات اقتصادية عريقة.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه