طرفا الحرب اليمنية يتبادلان السجناء واستهداف عودة 1000 أسير إلى ديارهم

٧ اشهر مضت ٤٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

مقاتلون حوثيون يرددون هتافات لدى وصولهم مطار صنعاء بعد الإفراج عنهم فى تبادل للأسرى مقاتلون حوثيون يرددون هتافات لدى وصولهم مطار صنعاء بعد الإفراج عنهم فى تبادل للأسرى تصوير : رويترز


تبادل الطرفان المتناحران في اليمن، مئات السجناء أمس، لليوم الثانى من عملية تهدف لإعادة حوالى 1000 رجل إلى ديارهم، والمساهمة في خلق قوة دافعة لمسعى جديد ينهى حربا كارثية.

واتفق التحالف العسكرى بقيادة السعودية، الذي يدعم الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، وحركة الحوثى اليمنية المتحالفة مع إيران الشهر الماضى في سويسرا، على تبادل 1081 سجينا في أكبر عملية تبادل من نوعها خلال النزاع المستمر منذ خمس سنوات.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن 1056 في المجمل عادوا لديارهم حتى الآن. وأضافت أنها تأمل أن يؤدى ذلك للمزيد من عمليات تبادل الأسرى.

وسجد الرجال الذين نزلوا من الطائرة بعد هبوطها في مطار عدن، العاصمة المؤقتة للحكومة اليمنية، وقبلوا الأرض، فيما عانق بعضهم الأصدقاء والأقارب الذين كانوا في انتظارهم.

وبعد أن هبطت طائرته في صنعاء، قابل السجين المحرر أحمد عبدالوهاب والده للمرة الأولى منذ ثلاث سنوات عندما أُسر على الساحل الغربى لليمن، وقال بعد نزوله: «أشعر بسعادة لا توصف ومشاعر تتخطى الخيال».

وأطلقت مساء أمس الأول، في صنعاء، الألعاب النارية في السماء للاحتفال أثناء مرور حافلات تحمل السجناء العائدين في شارع اصطف السكان على جانبيه لتحيتهم.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر التي تدير العملية إنه تم تبادل 352 أسيرا اليوم الجمعة بعد أن تم تبادل أكثر من 700 سجين أمس الخميس، وشمل ذلك طائرة نقلت سعوديين وسودانيين إلى الرياض.

وأقلعت طائرتان تابعتان للجنة الدولية للصليب الأحمر مرتين بين مدينة عدن والعاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون، أمس الجمعة، ونقلتا 151 سجينا إلى عدن و201 إلى صنعاء.

وأبلغ مبعوث الأمم المتحدة لليمن، مارتن جريفيث، مجلس الأمن، أمس الأول، أن عملية التبادل «جسر جوى للأمل»، مضيفا أن الجانبين لا يزالان يجريان مفاوضات بشأن وقف إطلاق نار دائم يأمل أن يتم التوصل له قبل نهاية العام.

واتفق الجانبان المتناحران في 2018 على تبادل 15 ألف سجين لتمهيد الطريق لمفاوضات سياسية تنهى الصراع، لكن لم يتحقق سوى القليل من التقدم.

وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة للحوثيين لقناة المسيرة الفضائية أمس الجمعة، إن سبع جثث لأسرى لقوا حتفهم في السجن وصلت حتى الآن ومن المتوقع وصول أخرى اليوم السبت، وإنه يأمل أن يتم التوصل لاتفاق آخر أكبر لتبادل السجناء.

وحث محمد على الحوثى، رئيس اللجنة الثورية العليا للحوثيين، من وصفهم بالدول المعادية على المضى في هذا الاتفاق كى يتسنى تبادل كافة السجناء.

وأطلق الحوثيون يوم الأربعاء، قبيل بدء تبادل السجناء، سراح مواطنين أمريكيين كانوا يحتجزونهما وتم نقلهما إلى عمان التي ترسل طائرات إلى صنعاء لإعادة 250 يمنيا من أراضيها ومن الخارج.

الوضع في مصر

اصابات

104,915

تعافي

97,920

وفيات

6,077

الوضع حول العالم

اصابات

39,456,903

تعافي

29,527,316

وفيات

1,106,682

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه