اليوم.. أولى جلسات إعادة محاكمة 3 متهمين في قضية أحداث قسم شرطة العرب

٨ اشهر مضت ٣١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

تنظر اليوم محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بمجمع محاكم طرة، أولى جلسات إعادة محاكمة 3 متهمين في القضية المعروفة إعلاميا باسم "أحداث قسم شرطة العرب".

تعقد الجلسة برئاسة المستشار سامى عبد الرحيم، وعضوية المستشارين سامح عثمان يوسف ومحمد زكي العطار، وبسكرتارية عصام سليم وإيهاب محمد على.

وكانت المحكمة عاقبت المحكمة كلا من محمد بديع ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي ومصعب عصام وعبدالله محمد وعبدالرحمن عاطف ومحمد سعد وإبراهيم جابر وعلي السيد واشرف مصطفي وحسن فرج وحسام محمد بالسجن المؤبد.

كما عاقبت كلا من العفى عباس ومحمد أحمد وأحمد دسوقي وصالح صالح ومحمد أحمد وجمال محمد وثابت محمد ومحمد زكريا ورائد سيد وإسماعيل علي وعبدالله حسين والشافعي معاطي وأحمد محمد ومحمد عتريس وأحمد توفيق وصبري محمد وليد محمد ومحمد السيد ومحمد السيد ومحمد صبحي وخالد محمد وأحمد محمد وخالد مسعد وعبدالرحمن مصطفي وحازم كريم ومحمد سمير ومحمد إبراهيم ومحمود محمد ومحمد حسن ومصطفي شحاتة ومحمد محمود ومحمد نجيب وأشرف إبراهيم ومحمود ثروت وعلي محمد ومحمد الحضري ومصطفي أحمد ومحمد يحيي ومحمود عبدالعال ومجدي فتح الله وعبدالرحمن سيد ومحمد فؤاد وصبري محمد والسيد أحمد وحسن محمد ومحمد محمد ونصر أحمد وأحمد غريب وحسام محمد وإبراهيم محمد والعربي محمد ومحمد أحمد وأحمد زكريا وعبدالحميد سليم ومسعد محمد ومحمود محمد وأحمد عبدالله بالسجن المشدد 3 سنوات.

وكانت النيابة نسبت للمتهمين بأنهم في الفترة من 16 أغسطس 2013 بدائرة قسم شرطة العرب بمحافظة بورسعيد، اشترك المتهمون من الأول حتى التاسع في تجمهر مؤلف من أكثر من 5 أشخاص من شأنه أن يجعل السلم العام في خطر وكان الغرض منه ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة والتأثير على رجال السلطة العامة في أداء عملهم بالقوة والعنف حال حمل بعضهم أسلحة نارية وبيضاء وقنابل مولوتوف مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص وتجمع المتهمون وآخرون مجهولون من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين والموالين لهم عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة وتوجهوا للمنشآت الشرطية قسم شرطة العرب حاملين الأسلحة النارية والأدوات المعدة للاعتداء على الأشخاص إلى أن وصلوا حتى باغتوا المجني عليهم بالاعتداء بتلك الأسلحة والأدوات مما ترتب عليه تعريض حياة المجني عليهم وسلامتهم وأموالهم للخطر وتكدير الأمن والسلم العام، وقد اقترنت جريمتهم بجناية القتل العمد في حق رجال الشرطة.

وكانت محكمة جنايات بورسعيد أصدرت حكما بمعاقبة محمد بديع والقياديين الإخوانيين محمد البلتاجى وصفوت حجازى، و16 آخرين، بالسجن المؤبد، ومعاقبة 76 متهمًا آخرين هاربين بذات عقوبة السجن المؤبد غيابيا لكل منهم، ومعاقبة 28 آخرين حضوريًا بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، والقضاء ببراءة 68 متهمًا، مما هو منسوب إليهم من اتهامات.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر