تأجيل محاكمة الزوج المحرض على اغتصاب زوجته وقتلها بالدقهلية لـ 19 نوفمبر

٣ اشهر مضت ١٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

قررت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار رئيس المحكمة أحمد فؤاد الشافي وعضوية كل من المستشارين خالد السعدني وخالد الزناتي وأمانة سر سامح إبراهيم الوافي وأحمد عاشور، اليوم السبت، تأجيل جلسة محاكمة الزوج المتهم بتحريض مساعدة على التخلص من زوجته، بتدبير قضية شرف لها واتهامها بالخيانة، لجلسة 19 نوفمبر القادم.

كان ذلك بعد أن طلبت هيئة الدفاع برئاسة عبد الستار جاد المحامي عن المتهمين استدعاء الطبيب الذي فحص DNA، واستدعاء سائق توك توك من القرية لسؤاله وعرض المتهم الثاني الزوج على الطب الشرعي لبيان ما به من إصابات حديثة.

وكان المتهم اعترف بارتكاب الجريمة لرغبته فى الطلاق من الزوجة دون أن يخسر الأموال وتدبير قضية شرف، إلى أن قام المساعد بقتل الزوجة داخل شقتها أمام أعين طفلتها.

وكان المحامي العام لنيابات جنوب المنصورة، أحال القضية رقم 7431 لسنة 2020 جنايات مركز طلخا، والمقيدة برقم 1414 لسنة 2020 كلي جنوب المنصورة، ، و للمتهم فيها كل من "أحمد. ر. ا"، 33 سنة، عجلاتي، وزوج المجني عليها، حسين. م. ع، 22 سنة، صاحب محل ملابس ومقيمين بقرية ميت عنتر، التابعة لمركز طلخا بقتل "إيمان ع ح"، عمدا، بأن دلف إلى مسكنها خلسة، وما إن ظفر بها حتى انقض عليها، وكمم فاهها، وأطبق بكلتا يديه حول عنقها، حتى خارت قواها لضعف بنيانها الجسدي، وزادها بأن استل رباط ردائها وطوق عنقها به بقوة؛ للتأكد من مفارقتها للحياة، محدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية، والتي أودت بحياتها على النحو المبين بالتحقيقات.

ووجهت للمتهم الثاني "الزوج"، اشتراكه بطريق التحريض والاتفاق والمساعدة مع المتهم الأول، بالشروع في مواقعة المجني عليها "الزوجة" كرها عنها؛ لاختلاق واقعة تخدش شرفها بغية تطليقها، لقاء مبلغ مالي اتفق عليه بينهما، وأعطاه مبلغًا ماليًا لشراء زي نسائي للمنتقبات؛ للدخول إلى مسكنه خلسة عن أعين قاطنيه، وساعده بأن أمده بمفتاحه.

واشترك الزوج بذات الطرق مع المتهم الأول في قتل المجني عليها سالفة الذكر عمدًا، وكانت تلك الجريمة نتيجة محتملة لجريمتهما محل الوصف السابق ذكره؛ فتمت تلك الجريمة بناء على هذا التحريض وذلك الإنفاق وتلك المساعدة، على النحو المبين بالتحقيقات.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر