اجتماعي / اختتام أعمال "ملتقى حياة آمنة مطمئنة" بجامعة جدة

١ اسبوع مضت ١٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل
جدة 01 ربيع الأول 1442 هـ الموافق 18 أكتوبر 2020 م واس اختتمت أمس، أعمال ملتقى "حياة آمنة مطمئنة" الافتراضي الذي تنظمه جامعة جدة، ضمن برنامج لجنة الأمن الاجتماعي بالجامعة بالتعاون مع إمارة منطقة مكة المكرمة وشرطة المنطقة. وتناول الملتقى التي استمرت فعالياته أربعة أسابيع، ظاهرة العنف في المجتمعات والسبل التي تحد منها وكيفية معالجتها في تسعة محاور قدمت فيها أكثر من 40 ورقة علمية قدمها متخصصين وباحثين . وخرج المشاركون بالعديد من التوصيات تمثلت في تفعيل ملتقيات ومؤتمرات مستمرة عن العنف بمشاركة الجامعات والهيئات والمراكز البحثية التي تهتم بقضايا العنف، وزيادة نشر الوعي بين أفراد المجتمع حول القوانين والأنظمة الدولية التي تكفل لهم حقوقهم في الحماية ضد العنف والاعتداء خاصة الأطفال والمراهقين وتحصينهم ضد أشكال العنف والتنمر والتحرش التي من الممكن ان يتعرضوا لها، وإقامة المحاضرات التوعوية لكيفية بناء الثقة بين الطفل ووالديه ، والحث على وتعاون الوالدين مع المؤسسات التعليمية في متابعة الأبناء ، وتوجيههم وحمايتهم ضد أشكال العنف . كما جاء من بين التوصيات متابعة محتوى البرامج المقدمة عبر وسائل الاعلام المختلفة التي يتابعها صغار السن والتأكد من خلوها من المشاهد المحفزة على العنف، ووضع الخطط المحكمة عند التدخل في الأزمات الناتجة عن حالات العنف والتركيز على الدور الكبير للممارسين الصحيين على اختلاف تخصصاتهم في الكشف والإبلاغ وتقديم الحماية للأفراد الواقعين تحت ظروف عنف بالغة ، والتأكيد على المسؤولية المجتمعية المشتركة في حماية الفئات الأضعف في المجتمع كالأطفال والنساء والشيوخ والعمالة وتوظيف العلاج بالفن في تقديم الدعم والعون لضـحايا العنف الجسدي والنفسي عن طريق العلاج بالفن، حماية شبكة الإنترنت الخاصة بالمنزل من الاختراقات الخارجية والاهتمام بالجوانب القانونية المتعلقة بالحد من ظاهرة العنف للأسر والمراحل العمرية المبكرة، وإيجاد منظومة متكاملة لحماية الأفراد من العنف، وتعزيز دور الرياضة في الحد من العنف والتحفيز على إنشاء الأندية الرياضية في كل الأحياء ، وتفعيل دور مراكز الإرشاد الجامعي في الجامعات . // انتهى // 12:59ت م 0062
  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية