مذكرة تصالح تنهي مشكلة «فيديو الغابة» بالإسماعيلية

٣ اشهر مضت ١٧
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية، حقيقة سرقة فتاة، بمنطقة الغابة بالطريق الدائرى، دائرة قسم ثانٍ، بالإكراه بعد تعدى اثنين مسلحين عليها، وهو ما ظهر في فيديو جرى تداوله بشكل كبير خلال الساعات الماضية، على مواقع التواصل الاجتماعى، يُظهر تعرض شخص ظن الجميع من الوهلة الأولى أنه لفتاة تتعرض للتحرش والسرقة تحت تهديد السلاح من قبل شخصين أحدهما يحمل في يده آلة حادة تشبه سلاح أبيض "سنجة"، نظرًا لهيئة الشاب والتي لم تظهر بدقة بمقطع الفيديو، لشعره الطويل الذي يشبه شعر الفتيات ومرتديًا "كاب".

أثار فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" الجدل، حيث قال النشطاء إنه لتعدي شخصين مسلحين على فتاة بالإكراه، وسرقتها بمنطقة الغابة بالإسماعيلية، وآخرون قالوا إنه لحظة تحرش شخصين بفتاة، مما أثار استهجان البعض، نظرًا لكون منطقة الغابة على الطريق الدائرى والفيديو نهارًا على مرأى ومسمع من الجميع.

وأكدت مصادر أمينة، أن المتداول على مواقع التواصل، عار تمامًا من الصحة، وأن الواقعة، لشاب يدعى "محمد.ع.أ" 28 سنة، حاصل على دبلوم صنايع ومقيم بشارع المنصورة والغابة حي السلام دائرة قسم ثان، وليس لفتاة، ولكنه يرتدى كاب وشعره طويل، يشبه شعر الفتيات، مما جعل البعض يظن أن الفيديو لفتاة.

وعن تفاصيل الواقعة أوضحت المصادر الأمنية، أن مشادة كلامية حدثت بين المجني عليه، ومتهمين، بسبب سماعة تليفون، كان الجاني حصل عليها، من المجني عليه وأرادا استرجاعها.

فيما انتقلت قوات الأمن لمكان الواقعة، وتحفظت على الشخصين، الذين وقعا على مذكرة تصالح.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر