تقرير: أزمة كورونا أثرت على نوع البطالة السائدة في السوق المصرية

٧ اشهر مضت ٢٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد


قال تقرير صادر عن المركز المصري للدراسات الاقتصادية، ان معدلات البطالة السائدة في مصر شهدت تغيرا خلال 2020 نتيجة للأوضاع الاقتصادية المختلفة خلال هذا العام حيث ارتفعت معدلات البطالة بشكل ملحوظ بين الفئات ذات المؤهلات التعليمية المنخفضة، وهى ظاهرة غير معتاد مشاهدتها في سوق العمل المصرى.

وفسر التقرير هذا التغير في نوع البطالة السائدة، بتسبب مستوى التعليم المنخفض بين أصحاب المؤهلات المتوسطة والمهارات المنخفضة في سرعة الاستغناء عنهم وتسريحهم من وظائفهم، نظرا لسهولة تعويضهم.

ولفت إلى أن تراجع معدلات البطالة بين أصحاب المؤهلات العليا عكس المتعارف عليه في سوق العمل المصرى، حيث أظهرت الأزمة صعوبة خروج هذه الفئات من سوق العمل وخاصة أصحاب الخبرات المتراكمة عبر السنوات داخل العمل، وبالتالي يصعب الاستغناء عنهم أو استبدال مهاراتهم.

وأشار ان ذلك يرتبط بمدة الإغلاق، حيث كان من الممكن أن يتعرض أصحاب المهارات والمؤهلات العليا إلى ظروف مشابهة لنظرائهم من الفئات منخفضة التعليم حال امتداد فترة شلل سوق العمل، وهو ما يؤكد التقرير أنه تصحيحا لظاهرة هرم البطالة المقلوب وإشارة واضحة لضرورة استكمال العملية التعليمية كضمانة صريحة للاستمرار في سوق العمل.

وقدم التقرير مقترحات لتحسين أداء سوق العمل، تتضمن خلق فرص عمل للمتعلمين من خلال استهداف مجالات التكنولوجيا الحديثة والقطاعات الإنتاجية، والتوقف عن التوسع في مجال البناء والإنشاءات واستهداف تشغيل الفئات الأقل تعليما نظرا للطبيعة المؤقتة لهذه الوظائف والمستوى المنخفض من المهارات المصاحبة لها.

الوضع في مصر

اصابات

105,547

تعافي

98,314

وفيات

6,130

الوضع حول العالم

اصابات

40,626,762

تعافي

30,339,161

وفيات

1,122,710

  1. الاخبار
  2. اخبار اقتصادية