«مزاد» يعطل عودة تلاميذ لمدرستهم في بني سويف.. و«التعليم»: التاجر يشيل ونرجعهم

٧ اشهر مضت ٢٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

كلًف الدكتور محمد هاني غنيم، محافظ بني سويف، اليوم الثلاثاء، وكيل وزارة التربية والتعليم بسرعة الاستجابة لشكوى أولياء أمور تلاميذ مدرسة أهناسيا المشتركة 1 و2، والتي تضرروا فيها من نقل أبنائهم إلى مدرسة إهناسيا الريفية الابتدائية "بنظام الفترتين صباحي ومسائي"، موجهًا بسرعة فحص الشكوى وإعداد تقرير وافٍ بالإجراءات والمقترحات اللازمة لسرعة حل المشكلة تيسيرًا على التلاميذ وذويهم.

وأكدت سهام يوسف، وكيلة وزارة التعليم ببني سويف، أن التلاميذ ستتم إعادتهم إلى مدرستهم الأصلية 31 أكتوبر الجاري، موضحة أن عملية النقل تمت "بشكل مؤقت"، لحين انتهاء الهيئة العامة للخدمات الحكومية من إجراءات بيع الرواكد الخشبية والحديدية "خردة"، التي تم تجميعها بفناء المدرسة لإجراء مزاد علني لبيعها، مشيرة إلى أن عملية النقل تمت للحفاظ على سلامة التلاميذ وبناءً على اجتماع حضره مديرا المدرستين ومدير المرحلة الابتدائية ومدير المخازن، وتم الاتفاق على نقل التلاميذ إلى أقرب مدرسة "الريفية الابتدائية" والتي تبعد 200 متر فقط عن المدرسة الأصلية.

ووجهت وكيل الوزارة، تنفيذًا لتوجيهات المحافظ، بسرعة الانتهاء من تلك الأعمال وإعادة التلاميذ لمدرستهم، حيث قامت المديرية بالتنسيق والتواصل مع هيئة الخدمات الحكومية لسرعة عقد المزاد والتعاقد مع التاجر الذي قد رسى العطاء عليه المزاد، وتم الاتفاق على نقل الرواكد في موعد لا يتجاوز 15 يومًا، بعد أن تم عقد المزاد وتوقيع العقد، تمهيدًا لعودة التلاميذ إلى مدرسة أهناسيا المشتركة قبل بداية نوفمبر القادم.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر