«الأرض تدخن».. ظاهرة غريبة تثير الرعب بالوادي الجديد

١٠ اشهر مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أدى تفاعل أرضي وتبخر أدخنه لإثارة الذعر والخوف بين أهالي الوادي الجديد، مع عدم معرفة ماذا يحدث في هذه المنطقة كل عام وخاصة عند اقتراب فصل الشتاء.

وأكد محمود مهران، من أبناء مركز الداخلة وأحد شهود العيان على الأمر، أن هذه المنطقة قريبة من قرية "الهنداو" التابعة لمركز ومدينة الداخلة، ويحدث بها تفاعل وتصاعد الأبخرة عند اقتراب فصل الشتاء في ظاهرة طبيعية تحدث كل عام يقابلها تشقق في الطبقة السطحية للتربة، ما يؤدي إلى استنشاق أدخنة غير معلومة ومجهولة المصدر، متخوفا من وجود عناصر كبريتية من باطن الأرض نتيجة احتكاكها بمواد أخرى.

وأضاف مهران، أن هذه المنطقة تتميز بوجود عنصرين طبيعيين ذاتا قيمة اقتصادية عالية، هما الفحم الحجري، والكبريت، مناشدا جميع الأجهزة التنفيذية والجهات والخبراء لتحديد نسبة العناصر الموجودة بهذه المنطقة.

وأوضح الدكتور أحمد حنفيئ، باحث علم الاقتصاد بعلوم الصحراء، أن هذه المنطقة بها ظاهرة الاشتعال من الأرض نفسها وبها تصدعات وتشققات ملتهبة ويخرج منها أملاح الكبريت، بالإضافة إلى مواد مشتعلة تخرج من باطن الأرض مع حدوث هبوط تدريجى فى هذه المنطقة المشتعلة.

الأمر أثار جدلا بين الأهالي لتكرار هذه الظاهرة مع اقتراب فصل الشتاء، مناشدين علماء البترول وجامعة الوادي الجديد وبحوث الصحراء بإرسال قوافل علمية لبحث هذه الظاهرة ومدى كيفية الاستفادة منها، تحسبا لوجود ضرر كبير على الأهالي فيتم أخذ التدابير اللازمة والإحترازية للمنتفعين والمجاورين لهذه المنطقة.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر