محافظ الشرقية يبحث مع سفير كوريا الجنوبية تعزيز التعاون والاستثمارات

١٠ اشهر مضت ١٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الإثنين 02/نوفمبر/2020 - 12:12 م

 الدكتور ممدوح غراب

الدكتور ممدوح غراب

التقى الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، السيد هونج جين ووك، سفير كوريا الجنوبية لدى مصر، والوفد المرافق له، وأكد خلال اللقاء على عمق العلاقات الثنائية والتي تجمع الحكومتين المصرية والكورية، مما كان له عظيم الأثر في جذب المزيد من الاستثمارات الكورية داخل جمهورية مصر العربية وخاصة بمحافظة الشرقية، لما تضمه من مدن صناعية عملاقة تستوعب كافة الاستثمارات المحلية والأجنبية، مشددا على تقديم كافة سبل الدعم للشركات العاملة على أرض المحافظة والأخرى الجادة في تحقيق وتنفيذ استثمار يرتقي بمستوى الصناعة بالمحافظة.

و استعرض المحافظ التوجه الخاص بتبني ودعم مشروعات التعليم الفني المزدوج، وعلى سبيل المثال لا الحصر مدارس السويدي بالعاشر من رمضان، والتي شهد المحافظ تخريج دفعة جديدة من أبنائها الطلبة واللذين تم تدريبهم وتعليمهم على أحدث طرق التصنيع والإنتاج المحلي والعالمي، وأصبحوا جاهزين لخوض تجارب العمل الحر ومنافسه السوق العالمي بمنتجات مكتوب عليها بكل فخر صنع بمصر.

وأضاف "غراب"، أن هذه الفترة تشهد تقدمًا ملحوظًا في العلاقات بين مصر ودول العالم بفضل القيادة الرشيدة لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، مشيدًا بالخطوة الهامة التي اتخذتها دولة كوريا الجنوبية لدعم مستشفيات القطاع الصحي بمدينة الصالحية الجديدة، للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية والعلاجية المقدمة لأبناء المدينة والعاملين بمنشآتها الصناعية.

وخلال اللقاء أكد المحافظ أن الدولة تولي اهتمامًا كبيرًا بالصناعة وتسعي جاهدة لتهيئة الأجواء المناسبة لتشجيع الاستثمار باعتباره حجر الزاوية للتنمية الإقتصادية والإجتماعية، وأحد العوامل الرئيسية والهامة لتحسين مستوى الاقتصاد وزيادة الدخل القومي، وقال نرحب بالمزيد من الاستثمارات الكورية في كافة القطاعات بما يعود على تحسين مستوى الاقتصاد وزيادة الدخل القومي.

و وجه رئيس جهاز الصالحية الجديدة بتذليل كافة العقبات أمام المستثمرين الراغبين في إقامة مشروعات جادة على أرض الصالحية، لجذب المزيد من الاستثمارات وتعزيز العلاقات بين مصر ودول العالم.

ومن جانبه أعرب سفير كوريا الجنوبية عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال، مؤكدًا على أن العلاقة بين مصر وكوريا الجنوبية تشهد تنوعًا حيث تمتد إلى العديد من المجالات المختلفة لتعزيز أواصر الصداقة والتعاون بين الحكومتين والشعبين، مشيدًا بحجم الإنجازات في قطاع الطرق والذي تشهده البلاد خلال الفترة الحالية، مؤكدًا أن الإهتمام بجودة الطرق تعد اللبنة الأولى لإحداث التنمية وتنشيط الحركة التجارية وجذب المزيد من الاستثمارات في مصر، حيث أنها تساعد في وصول العاملين لمنشآتهم الصناعية في أقل وقت.

وأعرب السفير هونج ووك، عن انبهاره بجودة المنتجات المصرية والتي أصبحت منافسا حقيقيا للمنتج الكوري، كما استعرض حجم الاستثمارات الكورية في مصر ومدى التعاون والتنسيق بين الحكومتين، وأشار إلى أنه من المقرر إقامة استثمارات في مجال صناعة النقل وتجميع السيارات، وبحث إمكانية إقامة جامعة تكنولوجية بين مصر وكوريا الجنوبية تعمل على ربط التعليم الفني بالصناعة.

وعلى هامش اللقاء أهدى سفير كوريا الجنوبية هدية تذكارية لمحافظ الشرقية، عبارة عن أحدث ما أنتجته كوريا الجنوبيه في مجال تصنيع الكمامات الطبية، كما أهدى المحافظ للسفير الكوري درع المحافظة تعبيرًا عن الحب والشكر والامتنان وتوطيد أواصر الصداقة والتعاون المشترك بين البلدين.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر