جامعة الأمير إدوارد الكندية بالعاصمة الإدارية تعلن إجراءات تطبيق نظام التعليم الهجين

٧ اشهر مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجامعات الكندية في مصر فرع الأمير إدوارد بالعاصمة الإدارية الجديدة  - صورة أرشيفية الجامعات الكندية في مصر فرع الأمير إدوارد بالعاصمة الإدارية الجديدة - صورة أرشيفية تصوير : آخرون


أعلن فرع جامعة الأمير إدوارد الذي تستضيفه الجامعات الكندية في مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة، تفاصيل العام الجامعي الجديد، والذي انطلق وسط إجراءات احترازية ووقائية للحفاظ على الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين من مخاطر فيروس كورونا المستجد، مع تطبيق نظام التعليم الهجين، والذي أعلن عن تطبيقه الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وأكد الدكتور مجدى القاضي رئيس الجامعات الكندية في مصر – في تصريح له بمناسبة انطلاق العام الجامعي الجديد- أن نظام التعليم الهجين الذي بدأت في تطبيقه جامعة الأمير إدوارد يعد دمج نظامي التعليم وجها لوجه والتعليم عن بعد، مع تقسيم دفعات الطلبة إلى مجموعات دراسيّة صغيرة.

وذكر أن الجامعة تحرص على تناوب حضور الطلاب لاكتساب المهارات المطلوبة، حيث من الضروري أن يحصل الطالب على الجانب المعرفي من خلال تواجده في الحررم الجامعي ودراسة البرنامج الخاص به في المعامل وقاعات الدراسة، إلى جانب اكتساب بعض المهارات من خلال التعليم عن بُعد.

وأشار الدكتور مجدي القاضى إلى أن نظام التعليم الهجين يستهدف السماح للطلاب بالحضور بأعداد مناسبة وهو ما يحقق أكبر استفادة من خلال التواصل مع أعضاء هيئة التدريس واكتساب المهارات والخبرات المطلوبة، فضلا عن الوقاية من فيروس كورونا والذى يتطلب خفض الأعداد ومراعاة مسافات التباعد الاجتماعي بين كل طالب وزميله وكذلك أعضاء هيئة التدريس.

وتابع قائلا، إن إدارة الجامعة قامت بتقسيم الطلاب إلى مجموعات دراسية صغيرة، مع اتباع كافة إجراءات تعقيم وتطهير المعامل قبل كل معمل أو محاضرة عملية، مع التشديد على ارتداء الكمامات على جميع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والإداريين والعاملين وكل منتسبي المجتمع الجامعي.

ونوه الدكتور مجدي القاضي إلى أن نظام التعليم الهجين يحتسب نسبة مشاركة وتقييم الطلاب في كل من «التعلم وجها لوجه» و«التعلم عن بعد»، لافتا إلى أن الجامعة تستخدم أحدث التقنيات والعناصر التكنولوجية التي تسهم بدورها في إنجاح عملية التعليم الهجين.

وأوضح أن الجامعة حريصة على تقديم الدعم المستمر للطالب على كل المستويات، مع استخدام منصات التعليم الإلكتروني المتقدمة للغاية وإنتاج المقررات الإلكترونية الحديثة لخدمة العملية التعليمية.

من جانبها، قالت الدكتورة كيم كريتشلي، الرئيس الأكاديمي لفرع جامعة الأمير إدوارد الكندية بالقاهرة، إن العام الدراسي الحالي يأتي في ظل ظروف استثنائية تسيطر على العالم كله، بسبب فيروس كورونا المستجد، إلا أن إدارة الجامعة وكافة أعضاء هيئة التدريس والعاملين يبذلون قصارى جهدهم من أجل تقديم أفضل خدمة تعليمية آمنة للطلاب مع استخدام أسلوب التعليم الهجين، لافتةً إلى أنه خلال أزمة كورونا لم تنقطع الدراسة بالجامعة بل توجهنا للتعليم عن بُعد.

يذكر أنه تم وضع حجر الأساس للجامعات الكندية في الثامن والعشرين من يوليو 2017 في حضور الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ووعدت إدارة الجامعة الرئيس عبدالفتاح السيسي بإنشاء الحرم الجامعي خلال عام واحد، وهو ما تحقق بالفعل حيث تم الانتهاء من أعمال الإنشاءات، والمباني عقب عام واحد فقط من بدء أعمال الإنشاءات، وجرى الافتتاح الرسمي للجامعة وقبول أول دفعة في الثاني من يوليو 2018، والجامعة لديها الآن 3 دفعات، بإجمالي 700 طالب من مختلف دول العالم.

الوضع في مصر

اصابات

107,925

تعافي

99,652

وفيات

6,291

الوضع حول العالم

اصابات

48,040,621

تعافي

34,468,273

وفيات

1,223,252

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر