مهدي المشاط يضيق الخناق على "محمد علي الحوثي" بقرارات جديدة عقب تصاعد الخلافات

٨ اشهر مضت ٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

تصاعد صراع أجنحة مليشيات الحوثيين بعد انقسام مؤسسات الحكومة في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات الى جناحين احدهما بقيادة محمد الحوثي والاخر بقيادة مهدي المشاط، ويسعى كل تيار الى اقصى الثاني.

حيث رد مكتب مهدي المشاط بانشاء لجان تابعة له تحت مسمى "هيئة رفع المظالم" في كافة المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية عقب ايام من اعلان محمد علي الحوثي، بوقف بيع وشراء العقارات وانشاء لجان لاستقبال الشكاوي من المواطنين وتجديد الثقة للإمناء المختصين بكتابة عقود بيع وشراء العقارات.



ودشن احمد حامد مدير مكتب مهدي المشاط بحضور عدد من الوزراء في حكومة الانقلابيين بصنعاء مؤتمر انطلاق ما اسماه "هيئة رفع المظالم" للحد من الظلم الذي يرتكب بحق المواطنين عقب سيطرة المليشيات الحوثية على مفاصل الدولة.

واكد حامد حسب وكالة" سبأ"  الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية أن أهم عمل لدى مايسمى المجلس السياسي الأعلى والحكومة في الفترة الحالية هو التحرك في مواجهة الظلم وإقامة القسط.. وقال" مسؤولية إقامة القسط هي مهمة المؤمنين ولا يجوز أن ننتظر أي جهة تقوم بها أو نتأخر في إقامتها" في اشارة الى اللجان التي شكلها محمد علي الحوثي.

جدير ذكره ان مهدي المشاط اصدر قبل امس الاول قرارات بإيقاف وزير هاشمي وعدد من من المسؤولين بتهم الفساد والعبث بأموال المساعدات الانسانية التي تقدمها المنظمات الدولية بينما المواطنين يتضورن جوعا.

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن