تهديدات حوثية تجبر النائب عبده بشر على الاستقالة من البرلمان

٨ اشهر مضت ١١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

@ صنعاء، نيوزيمن: السياسية

2020-11-17 20:59:25

أعلن البرلماني عبده محمد بشر، الذي انتخب مؤخراً نائباً لرئيس مجلس النواب في صنعاء، استقالته من عضوية البرلمان إثر ضغوطات مارستها ضده مليشيا الحوثي الذراع الإيرانية في اليمن، ووصلت حدّ التهديد بتصفيته.

وكشف النائب بشر، وهو رئيس كتلة الأحرار ورئيس لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب- أن رئيس ما يسمى المجلس السياسي للحوثيين، مهدي المشاط أبلغه بأن عليه الاستقالة وذلك بعد انتخابه يوم السبت 7 نوفمبر الجاري عضوا بهيئة رئاسة البرلمان.

وقال بشر، في منشور على حسابه في فيسبوك، إن استقالته تأتي حرصا منه على التمسك بالدستور والقانون وعدم السماح بتعطيل العمل بنصوصهما أو اختراقهما تحت اي ذريعة أو مبرر، وحرصا منه على عدم تعليق جلسات مجلس النواب أو التدخل في صلاحياته الدستورية.

وأشار إلى عدم قدرته على الاستمرار في مجلس "يعمل بالدستور فيه بحسب المزاج"، وعدم الالتزام باي شراكة أو تحالفات من قبل البعض وعدم تطبيق مبدأ المساواة في الحقوق والواجبات ومحاولة تكميم الافواه ومصادرة الحريات.

>> تفاقم أزمة خلافات انتخاب هيئة رئاسة برلمان صنعاء

>> مليشيا الحوثي "تعطّل" أعمال برلمان صنعاء

وكانت مليشيا الحوثي أغلقت أبواب مقر مجلس النواب في صنعاء وعطلت أعماله على خلفية نتائج انتخاب هيئة رئاسة البرلمان يوم 7 نوفمبر/ تشرين الثاني، التي أسفرت عن تجديد الثقة للقيادي المؤتمري يحيى الراعي بمنصب رئيس البرلمان، فيما فاز بعضوية هيئة رئاسة المجلس "نواباً" لرئيس المجلس عن طريق الاقتراع كل من: عبده محمد بشر، عبدالسلام هشول، وأكرم عطية.

وبعد أيام على انتخاب رئيس المجلس وهيئة الرئاسة، اعترفت المليشيا الحوثية بـ"اختيار الراعي رئيسا للبرلمان"، فيما تجاهلت نتائج انتخاب أعضاء هيئة الرئاسة.

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن