رانيا شاهين: دوري في فيلم «قابل للكسر» لم يكن سهلا 

٨ اشهر مضت ٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أكدت الفنانة رانيا شاهين أن شخصية "لبنى" التي جسدتها بفيلم "قابل للكسر" لم تكن سهلة، مشيرة إلى تلقيها ردود أفعال مدهشة على الشخصية.

وقالت رانيا شاهين، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، إنها أعجبت بالشخصية؛ لأن بها الكثير من الانفعالات ولكنها شخصية مقتصدة في مشاعرها وهذا دور صعب جدا جدا، لذا يجب أن تكون صادقة لكن مع القليل من الانفعال.

وأشارت إلى أن كل هذا تطلب منها تركيزا نفسيا شديدا حتى تكون صادقة أمام الجمهور المتابع، لافتة إلى أن هذه النوعية من الأدوار يمكن تقديمها بأكثر من طريقة من دون أن يحدث تشابه بينها وبالتالي يعتبر ذلك من أكبر التحديات.

وأكدت أنها لم تستغرق وقتا طويلا للموافقة على شخصية "لبنى" بعدما وجدت الدور مركبا ومعقدا للغاية لأن فيه تناقضات كبيرة، فهي سيدة تعاني من أزمة نفسية بسبب زوجها، وتضطر لإجراء عملية إجهاض هربا من هذا الزوج وحتى لا تربطها به أية علاقة من أي نوع بعد انفصالها عنه.

وأوضحت أنها أحبت الشخصية وصعبت عليها وقررت خوض التجربة وتقديم تلك الشخصية خاصة أنها نوع جديد لم تقدمه من قبل، وسعدت جدا بالعمل مع فريق عمل الفيلم.

وشددت على أن العامل الأساسي لقبول المشاركة في أي عمل فني هو الدور الجيد والمناسب لها، والذي تخرج منه مستفيدة، لافتة إلى رفضها أدوار لم تعجبها.

ويشارك في بطولة فيلم "قابل للكسر"، حنان مطاوع، وفاطمة عادل، وعمرو جمال، وخالد خطاب، من تأليف وإخراج أحمد رشوان.
 

اقرأ أيضًا| حنان مطاوع: تجربتي في «قابل للكسر» مختلفة.. ودوري مليء بالتحديات

  1. الاخبار
  2. اخبار ترفيه فن والمشاهير