وزيرة الصحة تصل إلى محافظة بورسعيد للمشاركة في الملتقى السنوي الأول للهيئة العامة للرعاية الصحية

٦ اشهر مضت ٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

وصلت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إلى محافظة بورسعيد، صباح اليوم الخميس، للمشاركة في الملتقى السنوي الأول للهيئة العامة للرعاية الصحية، تحت شعار "حلمنا في سنة اتحقق بيكم .. شكرًا لشركاء الحلم"، تحت رعاية الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة فور وصولها التقت اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، لتقديم التهنئة له لاختياره كأفضل محافظ في الوطن العربى في مسابقة التميز الحكومي العربي.

 وأشار مجاهد إلي أن هذا الملتقى يأتي ذلك بالتزامن مع مرور عام على إطلاق السيد رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظة بورسعيد،  بحضور الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، وممثلين من منظمة الصحة العالمية، ونخبة من رؤساء الجامعات المصرية وبعض الشخصيات العامة.

و أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية عن توافر علاج مرضى التصلب المتعدد داخل مستشفى السلام ببورسعيد ، وذلك بالمجان لجميع منتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد، أولى محافظات المرحلة الأولى للتأمين الصحي الشامل.

ولفت بيان الهيئة أن عدد الحالات المسجلة لتلقي العلاج بالمستشفى بلغ 180حالة، مشيرة إلى أن متوسط تكلفة العلاج للمريض الواحد بلغت 16ألف جنيه شهريًا، حيث تتحملها منظومة التأمين الصحي الشامل كاملة دون تحميل المرضى أو ذويهم أى أعباء مالية أو الانتقال خارج المحافظة للحصول على العلاج.

وتابعت: يتم صرف حقنتين لبعض حالات التصلب المتعدد تبلغ قيمتها 224ألف جنيه ، بموجب كل 6 شهور بالمجان من صيدلية العيادات الخارجية بمستشفى السلام ببورسعيد، وذلك خلاف العلاج الشهري لهم.

هذا ؛ وأشارت الهيئة إلى تخصيص قسم داخلي بمستشفى السلام التخصصي التابع للهيئة العامة للرعاية الصحية ببورسعيد، وذلك لعلاج الحالت المتقدمة والتي تحتاج إلى رعاية أعلى ، حيث يتم خلاله حجز المريض مع صرف 10 حقن تبلغ قيمتها 25ألف جنيه، وتستمر فعاليتها لمدة 6 أشهربعد حقن المريض بها ، ولا يتم خروج المريض من المستشفى إلا بعد أخذه هذه الجرعة كاملة حتى تستقر الحالة.

وأضاف بيان الهيئة أن عيادة مرضى التصلب المتعدد بمستشفى السلام بورسعيد تعمل بدءًا من التاسعة صباحًا خلال أيام الأحد والأربعاء والخميس من كل أسبوع ، لافتًا إلى أنه يتم صرف العلاج الشهري لمرضى التصلب المتعدد المنتفعين بمنظومة التأمين الصحي الشامل كل 3 شهور، على أن يتم تجديد العلاج بموجب كل 3شهور أيضًا وفقًا لتطور الحالة أو استقرارها، وذلك بعد عرضها على اللجنة اللاستشارية التي تضم د. هاني عارف، د. دينا عبدالجواد، د. نيفين محي الدين، د. محمد حجازي، د. أيمن ناصف، د. عزة عبدالمقصود.         

ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة والسكان، أن القائمين على منظومة التأمين الصحى الشامل لا يدخرون جهدًا فى توفير الخدمة الطبية والرعاية الصحية اللائقة للمنتفعين بالمنظومة بمحافظة بورسعيد، مؤكدًا على توفير كافة الخدمات الطبية وسبل الرعاية الصحية ، يما يسهل على المريض الحصول على الخدمة الطبية داخل المنشآت الطبية التابعة للهيئة بمحافظة بورسعيد ، دون اللجوء إلى السفر خارج المحافظة للحصول على الخدمة .

مشيرًا أن مرض التصلب المتعدد هو يعتبر من الأمراض المزمنة ، ويتم صرف علاجه بالمجان لمرضى التصلب المتعدد المسجلين بمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة بورسعيد، باعتبارها أولى محافظات المرحلة الأولى للتأمين الصحي الشامل، لافتًا إلى إجمالي تكلفة العلاج الشهري للمرضى والتي تبلغ 2.9مليون جنيه تقريبًا ، بخلاف الحقن النصف سنوية والعلاجات الأخرى للحالات المتقدمة التي تم توفيرها بالمجان تحت مظلة التامين الصحي الشامل الجديدة.

هذا ؛ ويشار إلى أن مرض التصلب العصبي المتعدد ((Multiple Sclerosis ، ويُعرف اختصارًا بـ(MS) مرض مناعي يصيب المخ والحبل الشوكي والأعصاب البصرية، وينتج عنه تآكل في الغشاء النخامي أو غلاف الميلين الحامي للألياف العصبية، مما يسبب خللًا في نقل الإشارات العصبية يظهر في تباطؤ تلك الإشارات أو عدم نقلها ما يسبب مشكلات في التواصل بين العقل وباقي أعضاء الجسم تعوق الشخص عن المشي أو الكتابة أو حتى الإمساك بشوكة وسكين، إضافةً إلى ضَعف شديد في الذاكرة، وبطء في تكوين الأفكار وتبلُّد القوى العقلانية والعاطفية بشكل عام، كما يمكن أن يتسبب المرض في تدهور الأعصاب نفسها أو تلفها بشكل دائم.

جدير بالذكر، أن مستشفى السلام بورسعيد هو مستشفى تابع لهيئة الرعاية الصحية، ويقع بحي الشرق بمحافظة بورسعيد، ومكون من 4 مبانٍ لتقديم الخدمة الطبية لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة بورسعيد، فيما تضم الطاقة الاستيعابية للمستشفى (40) سريرا داخليًا، (18) عناية كبار، (14) عناية أطفال، إلى جانب (4)غرف للعمليات و(6) أسرة إفاقة، فضلًا على (26) حضانة لحديثي الولادة.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر