نائب بحريني: سلوك قطر العدواني يخالف القوانين الدولية

٦ اشهر مضت ٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

انتقد النائب البحريني أحمد العامر السلوك القطري غير المبرر باستيقافها 3 دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية لزورقين تابعين لخفر السواحل، خلال مشاركتهما في تمرين "المانع البحري" شمال فشت الديبل.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة "الأيام" البحرينية، أكد العامر أن هذا السلوك العدواني والمستفز يخالف القوانين الدولية التي تتعلق بقانون البحار، والاتفاقية الأمنية لدول مجلس التعاون، ويعد تجاوزًا مستمرًا من دولة قطر لأمن منطقة الخليج ودعمها الإرهاب والتطرف والتحالف مع الدول المناهضة لأمن البحرين والخليج، وتأثيرها المباشر على الأمن والاستقرار في الوطن العربي بدعم قطري سخي.

وشدد العامر على أهمية خطوة مملكة البحرين في إبلاغ الأمانة العامة لدول مجلس التعاون حول الواقعة، وهو تصرف يعكس مبادئ السلام الذي تنتهجه البحرين ودورها في المنطقة في إحلال الأمن والاستقرار والتعاون مع الدول الشقيقة والصديقة، لتنعم شعوب العالم بالسلام بعيدًا عن التطرف والإرهاب، والسعي لتجفيف منابع الإرهاب، وهو نهج عُرفت به مملكة البحرين بتاريخها الطويل.

وكانت وزارة الداخلية البحرينية أعلنت، أمس الأربعاء، أن حرس السواحل القطري أوقف زورقين تابعين لخفر السواحل البحريني.

وأوضحت الوزارة أنه في تمام الساعة 13:00 ظهرًا، خلال مشاركة زورقين تابعين لخفر السواحل المشاركين في تمرين المانع البحري في شمال فشت الديبل، قامت ثلاث دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية بإيقاف الزورقين البحرينيين أثناء عودتهما بعد انتهاء مهمتهما.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه