«مجرمو الإنترنت» يتخفّون تحت ستار «تطبيقات الاجتماعات» لنشر البرمجيات الخبيثة

٣ اسابيع مضت ٥٩

زاد الإقبال على استخدام تطبيقات الاجتماعات فى ظلّ الظروف الصحية الراهنة التى فرضت على الأفراد والشركات التباعد الاجتماعى الجسدى والعمل عن بُعد، مثل Zoom وWebex وSlack، التى تقدّم آليات سهلة للأشخاص من أجل إنجاز الأعمال والتعلّم من خلال التواصل عبر الفيديو والصوت والنص. وهو ما جعلها هدفا لعصابات الإنترنت، ولا يتردّدون فى استغلال هذه المنصات فى توزيع العديد من البرمجيات الخبيثة.

واكتشف الخبراء الكمّ الكبير من الملفات 200 تهديد مختلف، بينها عائلات من البرمجيات واسعة الانتشار مثل DealPly وDownloadSponsor، وهما مجموعتان من برمجيات التثبيت التى تعرض إعلانات أو تنزّل وحدات برمجية غير مرغوب فيها تختص بعرض الإعلانات. وتَظهر هذه البرمجيات عادةً على أجهزة المستخدمين بمجرد تنزيلها من أسواق غير رسمية.

وطبقا لخبراء بشركة «كاسبرسكى» للأمن الإلكترونى يأتى تطبيق «Skype» على رأس تطبيقات الاجتماعات التى يسعى المجرمون لاستغلال اسمها فى محاولاتهم التخريبية، حيث تم العثور على نحو 120 ألف ملف مشبوه مختلف يستخدم اسم هذا التطبيق. وبخلاف أسماء التطبيقات الأخرى، يُستغلّ اسم Skype فى توزيع العديد من البرمجيات الخبيثة.

وقال دنيس بارينوف، خبير الأمن الرقمى لدى كاسبرسكى، إن الأرقام لا تدلّ على ارتفاع كبير فى عدد الهجمات أو عدد الملفات التى يُجرى إخفاؤها تحت ستار تطبيقات اجتماعات شائعة، مشيرًا إلى أن أعداد هذه الملفات فى الواقع معتدلة، لكنه فى المقابل أكّد أن المسألة المتعلقة بالتطبيق Skype مختلفة تمامًا، موضحًا أن الرواج الواسع لهذا التطبيق جعله هدفًا تقليديًا للجهات التخريبية الرقمية لسنوات، وقال: «من المهم أن يعلم المستخدمون بوجود مثل هذه التهديدات، لا سيما فى ظلّ المشهد الراهن، حيث يعمل معظمنا من المنزل، لذلك علينا الحرص على التأكد من أن ما نستخدمه كأداة للتواصل وإجراء اجتماعات عبر الإنترنت نحصل عليه من مصدر رسمى، ونضبط إعداداته ضبطًا صحيحًا، وأنه يخلو من الثغرات الخطرة».

الوضع في مصر

اصابات

8,476

تعافي

1,945

وفيات

503

الوضع حول العالم

اصابات

3,984,100

تعافي

1,373,935

وفيات

274,615

  1. الاخبار
  2. اخبار التكنولوجيا