بقيادة أميني شرطة سابقين.. ضبط تشكيل ينتحل صفة الشرطة في المنيا

١٠ اشهر مضت ٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

نجح فريق البحث الجنائي بمركز دير مواس جنوب المنيا، بالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة، في كشف ملابسات قيام تشكيل عصابى يضم 8 متهمين بينهم 2 أمناء شرطة سابقين، انتحلوا صفة رجال شرطة، للاستيلاء على 5 قطع مختلفة الأحجام يشبه في أثرية بداخلها ومبالغ مالية، من داخل مسكن، بعد اقتياد أصحابه بحجة التحقيق معهم بقسم الشرطة.

تم القبض على المتهمين، بحوزتهم مبلغ 40 ألف جنيه، من 175 ألف جنيه تم سرقتها، وجهاز dvr وشاشة عرض خاصة، وكذا عدد اثنين شريحة هاتف محمول ومحفظة خاصة بالمجني عليه، «محسن فوزي» بداخلها بطاقة الرقم القومي الخاصة به، وكذالك تم ضبط السيارة المستخدمة بالواقعة .

ترجع الأحداث بتلقي اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، إخطارا من العميد طلعت مشهور، مأمور مركز شرطة دير مواس بتلقيه بلاغا في 29 نوفمبر الماضي، من محسن فتحي يوسف إسكندر، 50 سنه، وشقيقة أمير، 33 سنة، وعمار، 27 سنة، مقيمان بنزلة البدرمان بدائرة المركز، بقيام 6 أشخاص بالتعدي عليهم بالضرب بادعاء أنهم أفراد شرطة، وقاموا بتقييدهم وتعصيبهم، واصطحابهم داخل سيارة مكروباص وقاموا بإنزالهم بأحدى الزراعات، وعقب تحريرهم وعودتهم لمسكنهم اكتشفوا سرقة مبلغ مليون و200 ألف جنيه، حصيلة تجارتهم و4 غوايش ذهبية وكذلك الهارد الخاص بكاميرات المراقبة، والشاشة المتصلة به، و2 هاتف محمول .

كلف اللواء خالد عبدالسلام، مدير مباحث المديرية، فريق من البحث الجنائي برئاسة المقدم احمد الصفطي، رئيس مباحث دير مواس، وإشراف العقيد علاء جلال، رئيس مباحث جنوب المنيا، للتحري عن الواقعة والقبض على المتهمين .

نجح فريق البحث، من كشف ملابسات الحادث، حيث تبين قيام كلا من شريف. السيد محمود عطية، 38 سنة، أمين شرطة سابق، ومقيم معصرة حلوان، وحسن أحمد حسن مرسي، 43 سنة، مقاول مقيم الروضة بملوي، ومحمد يحي رفعت، 31 سنة، مقيم بندر ملوي، ومحمد يونس معتوق، 29 سنة، مقيم بندر ملوي، ومحمد فريد حسن أحمد، 30 سنة، معصرة حلوان، «تم ضبطهم»، وفارس صلاح حمدي، 40 سنة، عزبة النخل، المعصرة، حلوان، وأحمد جمال عبداللطيف، 30 سنة، أمين شرطة سابق، مقيم بحلوان، ومحمد جمال عبداللطيف، سائق، مقيم حلوان .

بالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة، تم ضبط كلا من المتهم الأول والخامس وباقي المتهمين، عدا السادس إلى الثامن، ومبلغ 40 ألف جنيه، بحوزته المتهم الأول، وجهاز dvr وشاشة عرض خاصة، وكذا عدد اثنين شريحة هاتف محمول ومحفظة خاصة بالمجني علية، «محسن فوزي» بداخلها بطاقة الرقم القومي الخاصة به، وكذالك تم ضبط السيارة المستخدمة، وبالواقعة بحوزة المتهم الخامس .

وبمواجهه المتهمين، أقروا جميعا بارتكاب الواقعة، بقصد الاستيلاء على مجموعة من القطع الأثرية، التي بحوزة المبلغين، وقاموا بانتحال صفه رجال الشرطة، لكي تمكنوا من دخول المسكن، والاستيلاء عليها، وذلك اعتقادا منهم أثريتها، وأن المبلغ المالي الذي قاموا بالاستيلاء عليه عبارة عن 175 ألف جنيه.

وبمواجهه المجني عليهم، أقروا بصحة ذلك المبلغ، وأنهم ادعوا بذلك المبلغ الأول خشية افتضاح أمرهم بحيازتهم للقطع الأثرية وقاموا بالإرشاد عن القطع الأثرية، وتم ضبطها وهي عبارة عن خمس قطع مختلفة الأحجام، يشتبه في أثريتها .وتحرر المحضر رقم 6338 إداري لسنة 2020 دير مواس وجاري العرض على النيابة العامة للتحقيق. وقيد الواقعة جنايات .

الوضع في مصر

اصابات

117,156

تعافي

103,082

وفيات

6,713

الوضع حول العالم

اصابات

65,528,133

تعافي

45,371,073

وفيات

1,511,726

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر