3 لقاءات حاسمة في 8 أيام.. ريال مدريد في وضع لا يحسد عليه

٩ اشهر مضت ١١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أسبوع حاسم بانتظار ريال مدريد الذي يعاني على الصعيدين المحلي والأوروبي ومهدد بفقدان لقبه في الليغا وخروجه مبكرا من دوري أبطال أوروبا، رغم أننا ما زلنا في بدايات الموسم.

فأبناء زين الدين زيدان تنتظرهم مباريات من العيار الثقيل في البطولة الإسبانية ودوري الأبطال، البداية ستكون الليلة ضد مضيفهم إشبيلية، ويأمل الفريق الملكي أن يستثمر خسارة الفريق الأندلسي القاسية أمام تشلسي برباعية نظيفة في دوري الأبطال.

وبعد إشبيلية، يستضيف "الميرينغي" على ملعب، بوروسيا مونشنغلاباغ الأربعاء المقبل، وعليه الفوز لضمان التأهل لثمن النهائي، لأن التعادل سيجعل صعوده يخضع لعملية حسابية معقدة ويجعل مصيره مرهونا بنتيجة مواجهة إنتر ميلان وشاختار، أما الخسارة فتعني خروجه من دور المجموعات.

وبغض النظر عن نتيجتي إشبيلية وغلادباخ، فعلى "لوس بلانكوس" أن يكون جاهزا لديربي مدريد ضد ضيفه أتلتيكو في 12 الشهر الجاري، وستكون نتيجة المباراة مهمة لتحديد إذا كان الريال سينافس بقوة للحفاظ على لقبه والاقتراب أكثر من فريقي الصدارة ريال سوسيداد "والأتلتي". ويتقدم الأخير بفارق 6 نقاط على الريال، ولكن أبناء دييغو سيميوني يمتلكون مباراة أقل من الريال.

ورغم أننا نتحدث عن الجولة رقم 13 من الليغا ودور المجموعات في أبطال أوروبا، فإن الريال وجد نفسه في وضع لا يحسد عليه.

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية