يسري نصر الله ينعي وحيد حامد بكلمات مؤثرة

٧ اشهر مضت ١٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

نعى المخرج يسري نصر الله، الكاتب والسيناريست الكبير وحيد حامد، الذي وافته المنية فجر اليوم .


وقال المخرج يسري نصر الله  عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: " مافيش كلام يقدر يعبر عن إحساسي بخسارة وحيد حامد ، حزن؟ أكيد. بس هي حاجة بتتجاوز الإحساس بالحزن.  زي فقدان بوصلة أو فقدان توازن ، واحد كان بيديني إحساس بالقوة لما يكتب فيلم أو مسلسل ويتعمل وألاقي فيه كل إللي بيوجعني ويوجع ناس كتيرة ، وألاقي الموهبة المهولة إللي بيحكي بيها الحاجات دي ويبقى مبهج، وذكي، ولامع، ودمه خفيف. حاسس بالدنيا وحاسس بالناس ، واحد وفي لأصدقائه، ووفي لكل الناس إللي حبت أعماله ومواقفه ، واحد دخل في وجدان الناس بموهبته وفنه ، وغصب عن أي حد كان وحيد بيلاقي الطريقة إللي شغله وفنه يشوف النور ، فنه وموهبته وكرمه عملوله أصحاب كتار جدا ، وعملوله أعداء طبعا، كان بيعرف يسحقهم أو على الأقل يحيدهم بفروسيته ، وحيد يمكن آخر واحد من الفنانين والمثقفين الكبار إللي موهبتهم وإحساسهم بالناس كانت أقوى من أي قمع ، نوع من الفنانين إللي عاش زمن فيه الموهبة والفروسية يتعمل لهم ألف حساب. زمن كان لسة بيشوف وبيسمع مع السلامة ومعاك كل الحب يا وحيد ، يا أستاذ وحيد حامد.".


 يذكر أن الكاتب وحيد حامد من مواليد يوليو 1944 فى مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية، وأقام بالقاهرة منذ العام 1963 لتبدأ رحلته الفنية .

وقدم الراحل عشرات الأعمال المهمة إلى سجلات السينما والدراما، أبرزها أفلام: طائر الليل الحزين، وغريب فى بيتى، والبرىء، والراقصة والسياسى، والغول، والهلفوت، والإرهاب والكباب، واللعب مع الكبار، واضحك الصورة تطلع حلوة، وسوق المتعة. ومسلسلات: البشاير، والعائلة، والدم والنار، وأوان الورد، والجماعة.

  1. الاخبار
  2. اخبار ترفيه فن والمشاهير