تركيا تقصف حلب وميليشياتها تتحرك للسيطرة على أجزاء منها

٦ اشهر مضت ١٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

قصفت القوات التركية، السبت، مواقع مجلس منبج العسكري شرقي حلب تزامنًا مع تحركات عسكرية لمشاة من الفصائل الموالية لتركيا.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان مساء اليوم أنه رصد تحركات عسكرية لعناصر مشاة من الفصائل الموالية لتركيا قرب معبر الحمران المقابل لمعبر أم جلود الخاضع لنفوذ قوات مجلس منبج العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، تزامنًا مع استهداف طائرة مسّيرة لشاحنات محملة بالنفط قرب المعبر، ما أسفر عن أضرار مادية.

كما قصفت القوات التركية مواقع مجلس منبج العسكري في أم جلود وأم عدسة في ريف منبج شرقي حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وكان المرصد السوري رصد، في 30 ديسمبر الماضي اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والثقيلة، بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، وقوات مجلس منبج العسكري من جهة أخرى، على خط الساجور شرقي حلب، تزامنًا مع قصف مدفعي نفذته الفصائل الموالية لتركيا، استهدف قرى التوخار وعون الدادات ومحسلي وجراد، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه