برلمانى ألمانى يعتبر تخلى بلاده عن «السيل الشمالى-2» انتحارًا

٦ اشهر مضت ٢٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اعتبر نائب البرلمان الألماني فالديمار جيردت إمكانية التخلي عن مشروع «السيل الشمالي-2» لضخ الغاز الروسي في ظل ظروف الإغلاق التدريجي لمحطات الطاقة النووية في ألمانيا، انتحارًا».

وقال في مقابلة مع قناة «360» التليفزيونية: «رفض "السيل الشمالي-2" هو مجرد انتحار.. نقص الطاقة هائل، لن يغطي المشروع احتياجات ألمانيا من الطاقة، هذا سخافة تامة، ومحض هراء».

وأضاف: «هناك مشكلة خطيرة لألمانيا تتمثل في رفض الطاقة النووية على خلفية الهستيريا الخضراء».

و«السيل الشمالي-2»، يشمل خطين من أنابيب الغاز بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب من الغاز سنويًا من الساحل الروسي عبر بحر البلطيق إلى ألمانيا.

ويلقى المشروع معارضة نشطة من قبل الولايات المتحدة، التي تروج لغازها الطبيعي المسال إلى الاتحاد الأوروبي، وكذلك أوكرانيا وعدد من الدول الأوروبية، والتي فرضت في ديسمبر 2019 عقوبات على المشروع.

واستؤنف العمل في ديسمبر 2020، ووفقًا للخبراء، سيستغرق الانتهاء من بناء المشروع عدة أشهر.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه