«التضامن» تتدخل لإنقاذ فتاة كورنيش النيل (تفاصيل)

٦ اشهر مضت ٣٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي، إيداع الفتاة التى تدعى "ش م ح"، والتى انتشرت صورتها على مواقع التواصل الاجتماعى خلال الساعات الماضية، بدار روضة الحبيب.

وأكد محمد يوسف، مسئول فريق التدخل السريع بوزارة التضامن، أن الفتاة بلا مأوى تبلغ من العمر 32 عامًا، كانت تتواجد بكورنيش النيل بجوار معهد السكر.

وقالت الفتاة لفريق التضامن، إنها من محافظة أسيوط مركز ديروط، وأتت إلى القاهرة للعمل بإحدى الحضانات، مشيرة إلى أنها بعد إغلاق الحضانة التى كانت تعمل بها مدرسة، وتقيم بها، أصبحت بلا مأوى، بعد أن تمت سرقة كل متعلقاتها.

وأوضح يوسف أنه من خلال التنسيق مع المسئولين بالوزارة، وتشكيل فريق بحث ضم أعضاء فريق التدخل السريع المركزى، وفريق البرنامج القومى لحماية الأطفال والكبار بلا مأوى، سبق محاولة إقناعها للانتقال لأحدى دور الرعاية التابعة للتضامن، ولكنها رفضت فى البداية وتم إعطائها فرصة للتفكير بالأمر، حتى وافقت بعد معاودة الفريق لمتابعة الفتاة ومناقشتها، وقررت الانتقال مع الفريق إلى دار روضة الحبيب، وتم إيداعها لتلقى كل الرعاية الصحية والاجتماعية.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر