مليشيات الحوثي الإرهابية تقتحم مناطق جديدة مجاورة لـ"حيمة تعز" وتعدم مواطن داخل مزرعته

١ يوم مضت ١٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اقتحمت مليشيات الحوثي الإرهابية، مناطق جديدة مجاورة لمنطقة  الحيمة، شمال محافظة تعز، في وقت تواصل فيه مختلف الجرائم البشعة بحق المواطنين منذ نحو أسبوع.

ووثق مركز تعز الحقوقي "إقدام حملة الميلشيات الحوثية الاربعاء، على مداهمة عزلة الزواقر  بمديرية التعزية، وإعدام أحد المواطنين ميدانيا في مزرعته بوادي الحاجب.

وذكر المركز أن المليشيات داهمت قرى عزلة الزواقر المحاذية للحيمة من اتجاه الغرب، بأكثر من عشرين طقما ومدرعات مصفحة، واقتحمت المنازل ونفذت اختطافات بالهوية، وأعدمت أحد المواطنين في وادي الحاجب ليرتفع بذلك عدد قتلى إلى 11 مواطنا".

وارتفع عدد ضحايا الحملة الحوثية على منطقة الحيمة والعزل المجاورة لها بمديرية التعزية إلى 11 قتيلا من المواطنين و31 مصابا واختطاف 196 مدنيا فيما بلغ عدد المنازل التي تم مداهمتها بالقوة 207 منزلا، وتدمير 28 منزل آخرين.

وقال المركز "تستمر مليشيا الحوثي الإرهابية في ارتكاب انتهاكات جسيمة وجرائم مروعة بحق أبناء الحيمة والقرى المجاورة لها لليوم السابع على التوالي، تمثلت بعمليات قتل وقصف وإعدامات ميدانية واقتحام المنازل والاعتداء على النساء والاطفال واختطاف المواطنين إلى معتقلات جماعية، واختطاف 13 طفلا كرهائن لا يزال مصيرهم مجهول".

وأستغرب تقرير مركز تعز الحقوقي "الصمت المحير للأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في اليمن"، في ظل توسيع ميلشيات الحوثي من نطاق جرائمها خلال الأيام الماضية اقتحاماتها المناطق المجاورة للحيمة، والاستمرار بممارسة جرائمها الشنيعة بحق المدنيين.

وبلغ عدد المختطفين الذين تم اقتيادهم إلى معتقلات جماعية 200 مختطفا 52 منهم تم اختطافه خلال الثلاث الأيام الماضية، كما بلغ عدد المنازل التي داهمتها المليشيا الحوثية حتى اللحظة 207 منزلا وتدمير 28 منزلا آخرين، وفق التقرير الحقوقي.

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن