باحثون يكتشفون استنشاق الرضع للخلايا السرطانية من الأم أثناء الولادة الطبيعية

١ اسبوع مضت ١٦
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

إحدى الطرق الخبيثة لانتشار المرض..

فريق التحرير

1 جمادى الآخر 1442 /  14  يناير  2021   07:35 م

قدّر باحثون أن انتقال سرطان الأم إلى الأبناء ربما يحدث مرتين فقط في كل مليون ولادة لدى الأمهات المصابات بالسرطان؛ حيث تتسرب الخلايا المريضة إلى الرضيع عبر المشيمة، حسبما ذكرت  مجلةNew England  الطبية.

وفي دراسة حالة جديدة نشرها باحثون في اليابان، أفاد الأطباء بالانتقال المهبلي للخلايا السرطانية من الأمهات المصابات بسرطان عنق الرحم إلى الرضع وقت ولادتهم.

وأوضح الباحثون بقيادة أيومو أراكاوا، إخصائي أورام الأطفال بمستشفى المركز الوطني للسرطان في طوكيو، في ورقتهم البحثية، أن انتقال الورم من الأم إلى الرضيع في قناة الولادة أثناء الولادة الطبيعية، ممكن أيضًا من الناحية النظرية.. وإذا كانت الأم مصابة بسرطان عنق الرحم، يمكن أن يتعرض الرضيع للخلايا السرطانية في السوائل في قناة الولادة، ويمكن أن تنفث الخلايا السرطانية إلى الرئتين.

ولفت الفريق إلى أن الأورام تنشأ لدى الجنين من الأم إلى الرضيع، من خلال شفط السوائل المهبلية الملوثة بالورم أثناء الولادة.

وفي معظم الحالات التي تنطوي على انتقال السرطان من الأم إلى الجنين، يميل توصيل الخلايا السرطانية من المشيمة إلى انتشار السرطانات في الدماغ والعظام والكبد والأنسجة الأخرى، بما في ذلك الرئتان.

وبالإضافة إلى هذه النتائج، فإن هذه الحالات المروعة لظاهرة طبية نادرة للغاية بمثابة مثال رائع على مقدار ما لم نتعلمه بعد عن السرطان، والطرق الخبيثة التي يبدو أن المرض ينتشر من خلالها.

وقالت ديبي ساسلو، كبيرة مديري قسم السرطان المرتبط بفيروس الورم الحليمي البشري والنساء في جمعية السرطان الأمريكية، والتي لم تشارك في الدراسة، لـ Health Dayوجدت الأمر رائعًا، شخصيًّا، لم أكن أعرف أن هذا ممكن.

اقرأ أيضًا:

وزارة الصحة: 6 وفيات جديدة بكورونا.. والإصابات 169 حالة

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية