بعد الحكم عليه بالإعدام .. والد الطفلة "أبرار": أطالب بالتنفيذ في ميدان عام

٦ اشهر مضت ٢٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

سادت حالة من الفرحة والارتياح، بين أسرة الطفلة المقتولة أبرار أنور بقرية دمرو التابعة لمركز سيدي سالم بكفر الشيخ، عقب صدور حكم بالإعدام على المتهم شنقًا.

قال أنور مختار، رجل أعمال، ووالد الطفلة المجني عليها "أبرار"، لـ"صدى البلد"،  أطالب بتنفيذ حكم الإعدام على هذا المتهم في ميدان عام حتى يُشفى غليلي ويكون عبرة لمن يعتبر نتيجة ما اقترفه من جرم "، لافتًا إلى أن هذه الجريمة جريمة شنعاء والحمد لله حصلنا على حقنا بالقانون.  

وكانت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات كفر الشيخ، برئاسة المستشار عبد الكريم شامخ، رئيس المحكمة والدائرة، قضت، السبت، بإجماع الآراء، بمعاقبة صاحب محل زيوت سيارات، بالإعدام شنقًا بعد أخذ الرأي الشرعي لفضيلة مفتي الجمهورية؛ وذلك لقيامه بخطف طفلة وقتلها بعد مساومة أهليتها على دفع مبلغ مالي مقابل إطلاق سراحها.

صدر الحكم، برئاسة المستشار عبد الكريم شامخ، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين خالد صقر، ويوسف عدلي، وحمدي عبد التواب، وبحضور محمد هشام العجمي، وكيل النيابة العامة، وسكرتارية مجدي غانم.

وتعود أحداث الواقعة، إلى مطلع شهر أكتوبر الماضي، عندما تلقى اللواء خالد العزب، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارًا من اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ من "أ.م" 38 سنة، تاجر أعلاف، وصاحب مزرعة سمكية، مقيم بقرية دمرو، باكتشاف اختفاء ابنته "أ.أ" 8 سنوات، عقب خروجها لشراء بعض المستلزمات المنزلية.

وفي وقت لاحق، ورد اتصال هاتفي من رقم محمول على الهاتف الخاص بسائق شقيقه، مفاده طلب مبلغ مالي قدره 100 ألف جنيه نظير إطلاق سراح الطفلة المختطفة، وتم العثور عقب ذلك على جثة الطفلة المجني عليها ملقاة بمصرف 8 دمرو، داخل "شيكارة"، وبها إصابة بالرأس، واختفاء قرط "حلق" ذهبي كان بأذنيها.

وجرى تشكيل فريق بحث جنائي، برئاسة العميد ياسر عبد الرحيم، رئيس المباحث الجنائية بكفر الشيخ، وضم المقدم محمد عبد العزيز، رئيس مباحث مركز سيدي سالم، والمقدم فتحي رزق، مفتش المباحث، والنقيب أحمد العيسوي، والنقيب أحمد الزيني، والملازم أول محمد أبو خشبة، معاونو المباحث.

وتوصلت التحريات إلى أن مرتكب الواقعة صاحب محل زيوت يبلغ من العمر 23 سنة، بهدف مساومة أهلية المجني عليها وطلب مبلغ مالي منهم، وتبين أنه قام بكتم أنفاسها وارتطام رأسها في الأرض، وسرقة قرطها الذهبي ووضعها داخل "شيكارة" وألقاها في مصرف 8 دمرو محل الواقعة.

حرر رجال الشرطة المحضر رقم 7164 لسنة 2020م، إداري مركز سيدي سالم، وأخطرت النيابة للتحقيق تحت إشراف المستشار أشرف ربيع، المحامي العام لنيابات كفر الشيخ الكلية، التي أمرت بحبس المتهم، وجرى تجديد حبسه حتى أحيل إلى محكمة الجنايات التي أصدرت حكمها المتقدم.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر