رئيس الوزراء الفلسطيني يبحث تحريك مسار سياسي مستند للشرعية الدولية

١ شهر مضت ٢٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

بحث رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، في اتصال هاتفي، مع منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط الجديد، تور وينسلاند، تحريك مسار سياسي مستند إلى الشرعية الدولية والقانون الدولي.

وأكد أشتية- وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" اليوم الجمعة- انفتاح قيادة بلاده على أي عملية سياسية برعاية الرباعية الدولية وبمشاركة مختلف القوى في إطار دولي متعدد.

وأطلع أشتية المبعوث الأممي على المستجدات المتعلقة بإجراء الانتخابات العامة، داعيا الأمم المتحدة لبذل كل جهد ممكن لتسهيل إجرائها، ومطالبة إسرائيل بتمكين المقدسيين من المشاركة فيها بالترشح والتصويت.

وناقش الجانبان ترتيبات اجتماع لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة المزمع عقده الشهر المقبل، كما بحثا آلية وصول وتوزيع لقاح فيروس كورونا في فلسطين والإجراءات الحكومية للحد من تفشي الوباء.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه