أميركا تطارد متسللاً حاول تسميم المياه في مدينة بكاملها

٨ اشهر مضت ٢٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أحدهم، بدأت السلطات الأميركية تطارده لاعتقاله، تمكن بالقرصنة الإلكترونية من التسلل واختراق نظام معالجة المياه في مدينة Oldsmar بولاية فلوريدا، وضخ كمية "خطيرة" ولفترة وجيزة من مادة كيميائية يستخدمونها للتحكم بدرجة حموضة المياه، لكن كميات كبيرة منها بالماء تسبب نسب تسمم خطيرة، وهي sodium hydroxide المعروفة في بعض الدول العربية باسم الصودا الكاوية، أو "الأطرونة" السريعة الذوبان.

إلا أن عاملاً في محطة المياه، رصد محاولة ضخ كمية زائدة من المادة وأبطلها، وفقاً لما قاله مسؤولون أميركيون، منهم رئيس بلدية المدينة إريك سادل، إضافة لمأمور الشرطة بوب غوالتيري، الوارد في ما قرأته "العربية.نت" بموقع صحيفة Tampa Bay Times المحلية اليوم، قوله: "أنا لست كيميائياً. لكن يمكنني أن أقول ما أعرفه حق المعرفة، وهو إذا وضعت تلك الكمية من هذه المادة في مياه الشرب، فهذا سيئ للغاية" وفق ما نجد المزيد بشأنه في الفيديو المعروض.

قال المأمور أيضاً: "لم يحدث إطلاقاً أن تعرضت المياه المعالجة لهذه المحاولة، والأهم هو أن الجمهور لم يتعرض للخطر" وفق تعبيره عن خطر المادة المسببة اهتياجاً بالجلد والعينين، كما وتساقط الشعر، والتي يؤدي ابتلاعها إلى حدوث أضرار بالوجه والحنجرة والمعدة، إضافة إلى تقيؤ وغثيان وإسهال، والموت أيضاً، ووصفها بأنها مكون رئيسي لإزالة الشوائب من المجاري، كما في مواد التنظيف السائلة إجمالاً.

وأسرع العامل وقام بخفضها فوراً

وحتى صباح اليوم الأربعاء، لم يتم اعتقال من تسلل واخترق جهاز الكمبيوتر المسؤول عن التحكم بنظام معالجة المياه بالمدينة، ولا حتى معرفة إذا كان يقيم في الولايات المتحدة أو دولة بحد ذاتها في الخارج، وكل المعروف هو أن العامل بمحطة المعالجة لاحظ وجود محاولة للدخول إلى النظام في الصباح، فتجاهلها لاعتقاده أن القائم بها رئيسه في العمل، وعندما تعرضت لمحاولة أخرى، تمكن بها المهاجم الإلكتروني من الدخول إلى برمجيات المحطة وزيادة كمية "الصوديوم هايدروكسيد" من 100 جزء في المليون إلى 11.100 بالمليون، أسرع العامل وقام بخفضها فوراً إلى مستوى عادي بالمنشأة الموفرة الماء للأعمال ولما يزيد عن 15000 من السكان.

أما بوب غوالتييري، قائد شرطة مقاطعة Pinellas حيث تقع المدينة، فذكر أن السلطات المحلية، ومعها FBI الاتحادي، تحقق بالمحاولة التي جرت يوم الجمعة الماضي، وقال في مؤتمر صحافي عقده، إن القرصان الإلكتروني حاول ضخ كمية تزيد 100 مرة عن المعتاد من "الصوديوم هايدروكسيد" ووصف كيف أن المشرف عن بعد "رأى أن المستوى يتغير على شاشة الكمبيوتر الخاص به، فأعاده كما كان، وبعدها عطل المسؤولون نظام الوصول عن بعد المستخدم في الهجوم الذي تحدث عنه السيناتور ماركو روبيو في "تغريدة" تويترية طالب فيها "بالتعامل مع ما حدث على أنه مسألة أمن قومي" كما قال.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه