توقيع اتفاقيات لتنمية العلاقات الاقتصادية بين مصر وكازاخستان من بينها إنشاء مصنع أدوية (تفاصيل)

٨ اشهر مضت ٢٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد


أنهى مجلس الأعمال المصري الكازاخستاني فعالياته بتوقيع 4 اتفاقيات تعاون لتنمية التجارة البينية وضخ استثمارات مصرية في سوق إنتاج الأدوية الكازاخي؛ بإقامة مصنع أدوية مصري في مدينة آلماتا، وانشاء غرفة تجارية أفريقية – كازاخية مشتركة لعبور الصادرات الكازاخية للسوق الأفريقية من خلال مصر ، واتفاق تعاون بين هيئة الاستثمار المصرية ونظيرتها الكازاخية لتتنمية وتيسير التجارة البينية.

كما تم التوافق علي بنود اتفاقيتين جديدتين لتوقيعهما بين الادارات الحكومية في البلدين متعلقين بتوقيع اتفاقية عدم ازدواج ضريبي مع دولة كازاخستان، بالاضافة لبنود اتفاقية تجارة حرة بين مصر و دول الاتحاد الأوراسي؛ والذي يضم كازاخستان في عضويته والذي سيمنح إعفاءات جمركية للمنتجات المصرية بموجب هذه الاتفاقية وميزة تنافسية للمنتجات من البلدين، الاضافة الي عدة اتفاقيات ثنائية بين شركات مصرية و كازاخية .

وصرح ابراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية عقب انتهاء الجلسة الختامية لمجلس الأعمال المشترك أن الجانب الكازاخي قد أبدي رغبة حقيقة لتنمية العلاقات الاقتصادية المشتركة في كافة المجالات، بدءا من تنمية التجارة البينية والاستثمارات المشتركة و انتهاءا بتنمية كافة أوجه السياحة الوافدة لمصر وإدخال برامج سياحية جديدة ترفع من عدد السائحين الكازاخستانيين الوافدين لمصر ، كما طرح الجانب الكازاخي كافة المعوقات التي تواجه الشركات الكازاخية وعلى رأسها معوقات النقل الجوي وما يتيحه حل هذه المعوقات من طفرة كبيرة في حجم التبادل التجاري والسياحي بين البلدين، حتي يتسني لاتحاد الغرف المصرية نقلها للإدارات الحكومية المختصة و بحث تذليلها .

وأوضح العربي أن المباحثات المشتركة التى تمت على مدى اليومين الماضيين ، كشفت عن فرص واعدة وغير محدودة للتعاون المشترك، كما توجه العربي بالشكر للدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء لكل ما بذلوه من دعم وتسهيلات لإتمام انعقاد مجلس الأعمال لما يشكله من أهمية تفتح مصر آفاقا جديدة للنمو خاصة في ظل القيود الصحية والاقتصادية العالمية الراهنة .

وأشار إلى أن اللقاءات الثنائية التي عقدت بين الشركات من الجانبين خلال الأيام الماضية كشفت عن فرصا واعدة في العديد من مجالات التعاون على رأسها التكامل في مجال الصناعات الكيماوية مجال النقل والسكك الحديدية و مجال التكامل في الانتاج الزراعي والثورة الحيوانية والسمكية وانشاء مناطق صناعية ولوجستية مشتركة على البحر الأحمر لتسهيل حركة الانتاج المشترك لمختلف دول العالم .

ومن جانبه قال خيرت شريف لاما سفير كازاخستان بالقاهرة إن بلاده تسعى إلى رفع معدلات التبادل التجاري مع مصر لتبلغ مليار دولار خلال الفترة المقبلة.

وأضاف أن مصر شريك استراتيجي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، مشيرا الي أن بلاده تنظر لمصر ليس فقط كشريك و إنما هي بوابة الدخول للسوق الافريقية .

وأضاف أن بلاده تسعى لزيادة التعاون الاقتصادي والتجاري في كافة المجالات وخاصة في المجال الزراعي والذى يشكل نحو مايقرب من 5% من الناتج المحلي الاجمالي في كازاخستان مشيرا الي أن الاراضي الزراعية تمثل نحو 30% من مساحة البلاد الاجمالية.

وأوضح أنه هناك سعى لرفع حصة كازاخستان في واردات مصر من القمح مشيرا إلى أن بلاده تنتج نحو 20 مليون طن قمح سنويا وتعد من الدول العشر الأولى المصدرة للقمح على مستوى العالم .

وأكد أن بلاده ترحب بكافة المستثمرين وتعمل على حل كافة المعوقات التى تواجههم حيث تحتل المرتبة السادسة عشر في مؤشر تسهيل ممارسة الأعمال.

وفي المجال السياحي أوضح لاما أن بلاده تحتل المرتبة الثالثة من حيث السياحة الوافدة لمصر بعد ألمانيا وأوكرانيا ووفقا للإحصاءات بلغ عدد السياح الكازاخيون لمصر نحو 120 ألف سائح قبل جائحة كورونا لافتا إلى أنه بالرغم من تأثير الجائحة على النشاط السياحي في أغلب دول العالم إلا أن السياحة الكازاخية لمنطقتي شرم الشيخ والغردقة لم تتوقف.

الوضع في مصر

اصابات

170,207

تعافي

132,698

وفيات

9,699

الوضع حول العالم

اصابات

107,092,208

تعافي

78,962,844

وفيات

2,338,467

  1. الاخبار
  2. اخبار اقتصادية