مع اقتراب نهاية الشتاء.. هل تجاوزنا ذروة الإصابة بفيروس كورونا؟

٨ اشهر مضت ٣٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

بدأ معدل الإصابات بفيروس كورونا المستجد، يشهد انخفاض في عدد من الدول العالم خلال الفترة الماضية وبالتزامن مع اقتراب انتهاء فصل الشتاء، الأمر الذي قد يشير إلى تجاوز العالم لذروة حدوث الإصابات المرتبطة بالشتاء وتخطي مرحلة القلق، والأمر الذي حذر منه الخبراء مشيرين إلى أن هذا الانخفاض قد يكون خادع.

قالت الدكتورة روشيل والينسكي مدير المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها «cdc» إن عدد الحالات الجديدة لا يزال مرتفع بشكل كبير إذا ما تم مقارنته بذروة الصيف الماضي، بحسب «cnn».

أضافت «الينسكي» في حديثه بالبيت الأبيض «على الرغم من الأحداث التي تتحرك في الاتجاه الصحيح، ما زلنا في وضع خطير للغاية، إذ يستمر الفيروس في إصابة الناس»، مشيرًا إلى قلقه من انتشار السلالات الجديدة من الفيروس، وصفًا لها بأنها «تهديد يمكن أن يعكس الاتجاهات الإيجابية الأخيرة التي نشهدها».

ووصف مايكل أوسترهولم عالم الأوبئة ومدير مركز أبحاث وسياسات الأمراض المعدية في جامعة مينيسوتا المتغيرات الجديدة بأنها «إعصار من الفئة الخامسة»، وحذر من أن البلاد لم تشهد نهاية لسجلات الحالات الجديدة.

وقال «أوسترهولم» في لقاء مع قناة «إن بي سي إن»، «الزيادة المحتملة بسبب السلالة البريطانية ستحدث خلال الأسابيع الستة إلى الأربعة عشر القادمة في الولايات المتحدة»، مضيفًا "وإذا حدث ذلك فسوف نرى شيئًا لم نره من قبل في هذا البلد».

وتابع «حتى مع التطعيمات الجارية، يمكن أن تتسبب المتغيرات في ظهور المزيد من الحالات وارتفاع معدل دخول المستشفيات وحالات الوفيات».

ونصح الدكتور أنتوني فوسي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، بتلقي التطعيم بمجرد أن يأتي دور الفرد فيه وعدم التأخر عن هذه الخطوة قائلًا: «تحتاج إلى التطعيم عندما يصبح متاحًا في أسرع وقت ممكن وبأسرع وقت ممكن».

أضاف «فوسي» لا يمكن للفيروسات أن تتحور إذا لم تتكاثر وإذا أوقفت تكاثرها من خلال التطعيم على نطاق واسع فهذا لن يعطي الفيروس مجالًا مفتوحًا للاستمرار في مواجهة الضغوط التي يتم وضعها عليه، لذلك لن يحدث مزيد من الطفرات في هذه الحالة«.

وعلى الرغم من أن هذا لم يحدث بعد، إلا أن الخبراء يخشون من أن الفيروس يمكن أن يتحور بطريقة تؤدي إلى توقف الاختبارات واللقاحات وعلاجات الأجسام المضادة الحساسة للفيروس التاجي الأصلي عن العمل.

ويشير التقرير إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث، ولكن حتى الآن، هناك مؤشرات بأن اللقاحات والأجسام المضادة تعمل ضد السلالات الجديدة، على الرغم من أن بعضها قد لا يعمل بشكل جيد حتى الآن.

الوضع في مصر

اصابات

170,207

تعافي

132,698

وفيات

9,699

الوضع حول العالم

اصابات

107,092,208

تعافي

78,962,844

وفيات

2,338,467

  1. الاخبار
  2. اخبار فيروس كورونا المستجدّ كوفيد19