القصة الكاملة لأحداث مباراة يوفنتوس ضد الإنتر: إهانات وإشارة خارجة

٨ اشهر مضت ٢٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن


كانت ليلة مليئة بالدراما في استاد أليانز، الذي استضاف مباراة يوفنتوس ضد الإنتر، حيث تعادل أصحاب الأرض مع إنتر ميلان بدون أهداف، ليصل نادي السيدة العجوز إلى نهائي كأس إيطاليا للمرة العشرين في تاريخه، على حساب غريمه التقليدي، بعد تفوقه في مباراة الذهاب بنتيجة 2-1.

ولم تشهد المباراة الأحداث المنتظرة، لكن عوضًا عن ذلك، كانت الأحداث المثيرة في المنطقة الفنية، حيث شهدت مشادات واشتباكات لفظية بين المدرب أنطونيو كونتي مع لاعبي ومسؤولي أصحاب الأرض.

وتصدّر أندريا أنيلي، رئيس نادي يوفنتوس، وأنطونيو كونتي، مدرب إنتر ميلان، عناوين الصحف بمجموعة متنوعة من الإهانات الصادرة من كلا الجانبين خلال فترة الاستراحة وبعد صافرة نهاية مباراة يوفنتوس ضد الإنتر.

وتعود العلاقة المتوترة بين الطرفين إلى صيف 2014 عندما قدم «كونتي»، الذي فاز بثلاثة ألقاب متتالية في الدوري الإيطالي مع يوفنتوس، استقالته جاءت قبل يوم واحد فقط من بداية الفترة التحضيرية للموسم الجديد، بسبب رفض إدارة النادي تدعيم صفوف يوفنتوس بالأسماء التي طلبها «كونتي» فترة ما قبل الموسم.

في عام 2019، فكر فابيو باراتشي، المدير الرياضي، وبافيل نيدفيد، نائب رئيس يوفنتوس، في إعادة «كونتي» إلى يوفنتوس بعد رحيل ماكسمليانو أليجري، لكن «أنيلي» رفض عودته واختار تعيين ماوريزيو ساري.

انضم «كونتي» لاحقًا إلى إنتر بدلاً من ذلك، وأصبح العدو الأكبر الجديد لمشجعي يوفنتوس.

وبعد أحداث مباراة يوفنتوس ضد الإنتر، ذكرت صحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت» الإيطالية بأن رد فعل نادي إنتر ميلان كان الدفاع عن مدربه أنطونيو كونتي، مع تأكيد النادي أن المدرب تعرض للإهانة من قبل لاعبي يوفنتوس وبعض المسؤولين، قبل أن يرد عليهم مدرب إنتر بإشارة غير لائقة.

وأشتبك «كونتي» مع رئيس نادي يوفنتوس، أندريا أنيلي، خلال مباراة الأمس، وذلك بعد أن أهان المسؤول رقم 1 في نادي السيدة العجوز مدرب الفريق السابق في نهاية المباراة.

وكان «كونتي» قد أشار تجاه أنيلي وبقية المديرين التنفيذيين بيوفنتوس بإشارة غير لائقة في الشوط الأول، ونقلت مصادر الإنتر عن صحيفة لا جازيتا ديلو سبورت أن المدرب قام بإيماءة فظة لأنه تعرض للإهانة من قبل لاعبي يوفنتوس والمسؤولين بالنادي قبل المباراة وخلالها بين الشوطين.

وكان ليوناردو بونوتشي على مقاعد البدلاء الليلة الماضية وأخبر مدربه السابق، «باحترام الحكم»، بعد أن طالب مدرب إنتر باحتساب ركلة جزاء خلال الشوط الأول من المباراة.

وفقًا لـ«لا جازيتا ديلو سبورت»، اشتبك فابيو باراتيتشي، المدير الرياضي، وليلي أوريالي، إداري بإنتر ميلان، أيضًا داخل النفق خلال استراحة الشوط الأول.

وقال «كونتي» في نهاية المباراة أن مسؤولي يوفنتوس «يجب أن يكونوا أكثر تهذيبًا»، مضيفًا أن «الحكم الرابع سمع وشاهد ما حدث طوال المباراة».

ونقلت الصحيفة عن مصادر إنتر أن الحكم الرابع لمباراة الأمس، جابرييل شيفي، أبلغ الحكم ماوريتسيو مارياني بإساءات لاعبي يوفنتوس تجاه مدرب الفريق السابق ومدرب إنتر ميلان الحالي.

الوضع في مصر

اصابات

170,207

تعافي

132,698

وفيات

9,699

الوضع حول العالم

اصابات

107,092,208

تعافي

78,962,844

وفيات

2,338,467

  1. الاخبار
  2. اخبار رياضية