معرض منحوتات في قاع المتوسط لتعزيز الحياة البحرية

٨ اشهر مضت ٢٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

فريق التحرير

28 جمادى الآخر 1442 /  10  فبراير  2021   05:35 م

افتتح معرض بيئي تحت الماء بالقرب من جزيرة سانت مارجريت (قبالة ساحل مدينة كان في فرنسا)، لفنان بريطاني عمل على تثبيت ست منحوتات في قاع البحر، على شكل أقنعة مصممة؛ لتشجيع عودة الحياة البحرية.

واستغرق تطوير المشروع أربع سنوات، بتمويل من بلدية مدينة كان، ووفقًا للفنان فإن تنظيف المكان استغرق الوقت الأكبر؛ حيث كان مليئًا بالحطام كالمحركات القديمة وخطوط الأنابيب المهترئة.

وقام النحات جيسون دي كايرس تايلور، بتصميم وجوه استوحاها من وجوه سكان المدينة، يتصدها وجه الصياد موريس (80 عامًا)، ووجه الطفل أنوك (9 سنوات)، وهو تلميذ في المدرسة الابتدائية.

وصنع تايلور كل قناع من مواد محايدة، وسطح شاسع، يسمح للكائنات البحرية، بإنشاء منازل ومناطق تكاثر. ووضعت المنحوتات بوسط مساحة شاسعة من الأعشاب البحرية، تُعرف باسم عشب نبتون أو الأعشاب الشريطية في البحر الأبيض المتوسط.
وتتعرض مروج الأعشاب البحرية في البحر الأبيض، لتهديد خطير؛ بسبب التلوث وارتفاع درجات الحرارة، كما تعد جزءًا مهمًا من النظام البيئي للبحر. وتُعرف النباتات البحرية أحيانًا باسم رئتي المحيط؛ نظرًا لإمكانيتها توليد كميات هائلة من الأكسجين.

وبدأت كائنات بحرية كبلح البحر، ونافورات البحر (كائنات بحرية غير فقارية، عادة تكون أسطوانية الشكل) بالتعلق على قاعدة منحوتات الأقنعة، ويتوقع أن تساعد على تنظيف المياه الملوثة بالمواد الكيميائية الصناعية.

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية