«نحرص على بناء دولة قانون».. رئيس تونس يجدد تمسكه بالدستور

١ اسبوع مضت ٢٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

جدد الرئيس التونسي قيس سعيد، تمسكه بالدستور، مشيرا إلى أن عدم الاستقرار السياسي لا علاقة له بعدم الاستقرار الحكومي.

جاء ذلك في تصريحات له خلال لقائه، اليوم الثلاثاء، بقصر قرطاج سفراء بلدان الاتحاد الأوروبي المعتمدين بتونس، حسب بيان لرئاسة الجمهورية التونسية.

كما جدّد قيس سعيد خلال اللقاء تأكيده على ضرورة مقاربة جملة من القضايا مقاربة مختلفة عن المقاربات السابقة التي لم تمكّن من التوصل إلى حلول دائمة على غرار الهجرة ومسألة الأموال المنهوبة والقضايا المتعلقة بالتعاون الاقتصادي والمالي.

وأكّد الرئيس التونسي حرصه على بناء دولة ومجتمع القانون، وذكّر بثوابت السياسة الخارجية التونسية، مشيرا الى أن بلاده لها من الإمكانيات ما يجعلها قادرة على أن تكون ديمقراطية بعيدا عن الحسابات الضيقة.

وشدد سعيد على أهمية الدور الذي تضطلع به المرأة التونسية في مختلف المجالات، وكذلك على الدور الهام للمجتمع المدني التونسي، معتبرا أنه المحرك الحقيقي للحياة السياسية اليوم، وأشار إلى دور الشباب في إنجاح مسار الثورة معتبرا أن الحرية هي الركيزة الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها.

يذكر أن قيس سعيد رفض الموافقة على تعديل حكومي أجراه رئيس الوزراء هشام المشيشي معتبرا إياه مخالفا للدستور وبه تضارب مصالح.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه