ارتفاع عدد قتلى أعمال الشغب فى سجون الإكوادور إلى 62 شخصا

١ اسبوع مضت ٢٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أعلنت الشرطة في الإكوادور، عن ارتفاع عدد القتلى جراء أعمال شغب واسعة اندلعت في 3 سجون مختلفة بالبلاد إلى 62 شخصا.

ووفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية، أفاد مدير مصلحة المعتقلات، إدموندو مونكايو، خلال مؤتمر صحفي بأنه تم حتى الآن تسجيل مقتل 62 شخصا جراء أعمال الشغب التي اندلعت في سجون جواياس وأسواي وكوتوباكسي، بعد أن تحدثت الشرطة سابقا عن 50 قتيلا.

وأوضح مونكايو أن السلطات كلفت 800 عنصر من قوات الشرطة باحتواء الاضطرابات والسيطرة على الأوضاع في المواقع، إضافة إلى عدة مئات الضباط من الوحدات التكتيكية.

ووصفت حكومة البلد، الواقع في أمريكا الجنوبية، على لسان وزير الدولة، باتريسيو باسمينو، أعمال الشغب المستمرة منذ الاثنين بأنها "تحرك منسق من جانب منظمات إجرامية لإثارة العنف في سجون البلاد".

وسعى رئيس الإكوادور، لينين مورينو، للسيطرة على العنف بالسجون وأعلن حالة الطوارئ فيها بسبب تكرار المواجهات بين العصابات الإجرامية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه